النظام يهاجم جوبر ويقصف ريف دمشق
آخر تحديث: 2015/7/27 الساعة 15:23 (مكة المكرمة) الموافق 1436/10/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/7/27 الساعة 15:23 (مكة المكرمة) الموافق 1436/10/11 هـ

النظام يهاجم جوبر ويقصف ريف دمشق

الغارات استهدفت أحياء مكتظة بالسكان وسوقا وشارعا حيويا في دوما (ناشطون)
الغارات استهدفت أحياء مكتظة بالسكان وسوقا وشارعا حيويا في دوما (ناشطون)
شنّت قوات النظام السوري حملة عنيفة جدا على حي جوبر شرقي دمشق فجر اليوم الاثنين، استخدمت فيها غاز الكلور بحسب ناشطين، مما أدى إلى اختناقات، وسقط قتلى وجرحى بقصف على مدينة دوما بريف دمشق الشرقي.
 
وقالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن هذا القصف تسبب في 29 حالة اختناق على اﻷقل -بينها أطفال ونساء- جراء استهداف كل من حي جوبر في دمشق ومدينتي عين ترما وزملكا بالريف الشرقي المجاور بصواريخ طراز فيل تحوي غازات سامة.
 
وذكر ناشطون أن قوات النظام قامت بقصف حي جوبر بصواريخ تحتوي غاز الكلور، في محاولة منه للتمهيد لعملية اقتحام الحي، كما تحدثت المصادر ذاتها عن حشود عسكرية من جهة قطاع طيبة شرقي الحي.

غازات سامة
وأفادت مصادر في المشفى الميداني بعين ترما لوكالة الأناضول، بأن القصف بالغازات السامة استهدف أحياء سكنية، وأن بين المصابين نساء وأطفالا، مشيرة إلى أن المتأثرين بالغازات أصيبوا بضيق تنفس، وحالات تقيؤ، وتضيق في حدقة العين، وخاصة لدى الأطفال.

ويأتي استهداف قوات النظام حي جوبر بوابل من صواريخ من طراز فيل، وقذائف الهاون، في مسعى منها لاستعادة المناطق التي خسرتها في الحي الأسبوع الماضي.

وأفاد أبو محمد -القيادي في فيلق الرحمن، أحد فصائل المعارضة المقاتلة في حي جوبر- بأن فصائل المعارضة "تمكنت من السيطرة على شركة المياه قبل يومين بعد تقدم ملحوظ على جبهة جوبر".

ولفت أبو محمد إلى أنه "رغم القصف المكثف، فإن النظام لم يحرز تقدماً في المنطقة، مما دفعه إلى استخدام الغازات السامة ضد المدنيين هناك".

على صعيد مواز أفاد اتحاد تنسيقيات الثورة السورية بسقوط قذائف هاون على أحياء باب توما وأبو رمانة والمزة وعلى ساحة الأمويين وسط العاصمة دمشق.

video

غارات واستنفار
وفي دوما، قال ناشطون إن ستة أشخاص قُتلوا وجرح آخرون في غارات شنتها طائرات النظام.

واستهدفت الغارات أحياء مدنية مكتظة بالسكان وسوقا وشارعا حيويا مما أدى لاشتعال النيران في المحلات ووقوع دمار واسع. 

ووفقا لتسجيلات مصورة بثها ناشطون، فإن عددا من المدنيين قضوا حرقا وسط محاولة انتشالهم دون جدوى.

من جهتها قالت تنسيقية دوما إن هناك حالة استنفار كامل لفريق الدفاع المدني في مدينة زملكا القريبة من دوما، حيث اندلع العديد من الحرائق في الأحياء السكنية بالإضافة إلى عشرات حالات الاختناق في المدينة.

وفي السياق قالت شبكة سوريا مباشر إن ثلاثة أفراد من عائلة واحدة لقوا حتفهم، بينما أصيب آخرون بينهم أطفال ونساء بقصف من مدفعية النظام على طريق الجنايات شرق بلدة المقيليبة في ريف دمشق الغربي.

ميدانيا أيضا قال مراسل الجزيرة نت أيمن الحسن، إن شخصين قتلا وجرح آخرون، صباح الاثنين، جراء تفجيرين بدراجتين مفخختين، أحدهما استهدف سيارة أمن تابعة لعناصر "أسايش" وآخر وقع قرب سوق الماشية في مدينة القامشلي (شمال شرق).

حاﻻت اختناق بدمشق وريفها جراء قصف اليوم (ناشطون)

تفجيرات وضحايا
وأفاد الناشط حسين محمد بأن دراجة نارية ملغمة استهدفت سيارة تابعة لقوات الأمن "الأسايش" التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي، أثناء مرورها في شارع الكورنيش، مشيرا إلى أن التفجير تسبب بمقتل شخصين، وإصابة أربعة آخرين بجروح بعضها خطيرة، وهم مدنيون نقلوا جميعهم إلى مشافي المدينة".

وأضاف الناشط أن تفجيرا ثانيا استهدف المدينة بعد أقل من نصف ساعة، عبر انفجار دراجة مفخخة في منطقة جمعايا بالقرب من سوق الماشية، مما تسبب في وقوع عدد من الجرحى.

وكان تنظيم الدولة استهدف تجمعات لعناصر من الوحدات الكردية بعربتين مفخختين ليلة أمس الأحد، بريف مدينة رأس العين بالقرب من قرية تل خنزير، وقتل أربعة عناصر وجرح عدد آخر منهم، جراء التفجيرين.

وفي حمص جددت قوات النظام قصفها على مدن وقرى الحولة وتلبيسة والهلالية وأم شرشوح في ريف حمص الشمالي بقذائف الهاون والدبابات، مما أوقع إصابات في صفوف المدنيين، وفقا لما نقلته مسار برس.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة

التعليقات