نقل مراسل الجزيرة عن مصادر أمنية عراقية مقتل وإصابة العشرات من الجيش وقوات الحشد الشعبي وكذلك من تنظيم الدولة الإسلامية في هجمات انتحارية واشتباكات تركزت أساسا بمحيط مدينتي الرمادي والفلوجة في محافظة الأنبار غرب العاصمة بغداد.
 
وقال المراسل إن 26 من الجيش والحشد الشعبي قتلوا وأصيب 24 في هجمات انتحارية واشتباكات مع تنظيم الدولة جنوب غربي الرمادي.

وأضافت المصادر نفسها أن الجيش أحرز تقدما في المنطقة، وأن 11 مسلحا من تنظيم الدولة قتلوا في الاشتباكات التي أسفرت أيضا عن تدمير عربات للجيش وتنظيم الدولة.

وفي الحبانية شرقي الرمادي، أصيب العميد صباح العزاوي قائد الفرقة 16 من الجيش مع أربعة من أفراد حمايته في تفجير عبوة، قتل فيه أيضا ضابط برتبة رائد.

وفي شمال شرقي الرمادي، أفادت مصادر أمنية بمقتل سبعة من تنظيم الدولة وإصابة 16 في هجوم يقول الجيش إنه أحرز فيه تقدما، ودمر خمس عربات للتنظيم.

من جهتها، نقلت وكالة الأناضول عن الضابط في قيادة عمليات محافظة الأنبار وليد الدليمي أن الجيش قتل 15 من تنظيم الدولة ودمر مركبة تحمل سلاحا ثقيلا أثناء مواجهات في المحيط الجنوبي لجامعة الأنبار غرب الرمادي.

قصف صاروخي
وفي الفلوجة غرب بغداد أيضا، قتل جندي عراقي ودمرت ثلاث عربات للجيش في قصف صاروخي لتنظيم الدولة على معسكر طارق شرقي المدينة.

مسلحون يقاتلون القوات الحكومية العراقية في أحد أحياء الفلوجة (رويترز-أرشيف)

من جانب آخر، قالت مصادر طبية وأخرى من تنظيم الدولة إن خمسة من أفراد التنظيم قتلوا وأصيب ثلاثة في غارة لطائرات حربية لم تحدد هويتها استهدفت الليلة الماضية مواقع للتنظيم جنوب شرقي الفلوجة.

وبحسب وزارة الدفاع العراقية، فإن القصف أدى إلى تدمير ورشة لتلغيم السيارات وإنتاج العبوات الناسفة، لكن مصادر في المدينة أفادت بتدمير عدد من الورش الميكانيكية ومحلات قطع الغيار للسيارات وكذلك مصنع ألبان هو الوحيد الذي ينتج الحليب ومشتقاته في الفلوجة.

وقد قتل ثلاثة مدنيين وأصيب سبعة -بينهم أربعة من عائلة واحدة- في قصف جوي ومدفعي استهدف حيي المعلمين والضباط في الفلوجة ومنطقة الحلابسة غربي المدينة.

غارات للتحالف
من ناحيتها، قالت وزارة الدفاع إن مقاتلات تابعة للتحالف الغربي نفذت ضربة جوية استهدفت مواقع لتنظيم الدولة وسط الفلوجة. وأضافت الوزارة في بيان لها أن الضربة استهدفت معملا لتفخيخ السيارات وأسفرت عن تدمير الموقع بالكامل.

وأظهرت صور بثتها وزارة الدفاع توجيه نحو عشر ضربات جوية لموقعين متجاورين على مقربة من الطريق السريع المار بوسط المدينة.

وتشارك طائرات التحالف الغربي مع أخرى عراقية في توجيه ضربات يومية لمواقع تنظيم الدولة وتتسبب أحيانا في مقتل وإصابة مدنيين.

وباتت الفلوجة والمناطق المحيطة بها محور معارك عنيفة منذ أن بدأت القوات العراقية قبل نحو أسبوعين حملة عسكرية واسعة النطاق ضد تنظيم الدولة في محافظة الأنبار.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة