محاكمة جديدة لجان ماري لوبان
آخر تحديث: 2015/7/25 الساعة 12:10 (مكة المكرمة) الموافق 1436/10/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/7/25 الساعة 12:10 (مكة المكرمة) الموافق 1436/10/9 هـ

محاكمة جديدة لجان ماري لوبان

نيابة باريس استدعت لوبان لـ"إنكاره جريمة ضد الإنسانية" (رويترز-أرشيف)
نيابة باريس استدعت لوبان لـ"إنكاره جريمة ضد الإنسانية" (رويترز-أرشيف)

قال مصدر قضائي فرنسي إن الزعيم التاريخي لليمين المتطرف في فرنسا جان ماري لوبان سيحاكم من جديد لأنه كرر، على الرغم من الإدانات السابقة، القول إن "غرف الغاز مجرد تفصيل" في الحرب العالمية الثانية.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن نيابة باريس استدعت قبل أسابيع لوبان (87 عاما) أحد مؤسسي حزب الجبهة الوطنية الذي ترأسه ابنته مارين حاليا، لما سُمي إنكاره جريمة ضد الإنسانية، ولم تحدد محكمة باريس موعد محاكمته.

واعتبر لوبان الأب أن هذه المحاكمة ستكون "اضطهادا إضافيا" بحقه.

وتعود أوائل تصريحات لوبان حول هذه القضية إلى 13 سبتمبر/ أيلول 1987 عندما قال "لم أدرس هذا الجانب بدقة لكنني أعتقد أنه تفصيل في تاريخ الحرب العالمية الثانية".

وبعد أربع سنوات على ذلك، أدين لوبان ثم أدين مجددا عامي 1997 و1999 في فرنسا وألمانيا لتكراره تصريحات مماثلة.

وأدلى لوبان من جديد بمثل هذه التصريحات عام 2008 في مجلة فرنسية، وعام 2009 في البرلمان الأوروبي.

وفي الثاني من أبريل/ نيسان  الماضي وردا على سؤال لإذاعة راديو "مونتي كارلو" و تلفزيون"بي. إف. إم. تي. في" بشأن ما إذا كان يأسف لإدلائه بهذه التصريحات، رفض لوبان التراجع.

وقال لوبان "ما قلته ينطبق على ما أفكر به من أن غرف الغاز خلال الحقبة النازية كانت تفصيلا في تاريخ الحرب، إلا إذا كان عليّ الاعتراف بأن الحرب كانت تفصيلا في غرف الغاز".

كما دافع زعيم اليمين المتطرف -في المقابلة نفسها- عن الرئيس الفرنسي (المشير) الماريشال بيتان الذي تعاون مع النازيين خلال الحرب العالمية الثانية.

يُشار إلى أن ابنة لوبان -التي ترأس حزب الجبهة الوطنية- قد علّقت عضوية والدها منذ بداية مايو/ أيار الماضي.

المصدر : الفرنسية