دعا وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي اليوم الخميس إلى عقد مؤتمر دولي بشأن قضية الشرق الأوسط والصراع العربي الإسرائيلي، في العاصمة الروسية موسكو.

وجاءت هذه الدعوة في لقاء حصري أجرته معه وكالة أنباء الأناضول التركية في موسكو، التي وصل إليها لحضور اجتماع الأمم المتحدة الدولي لدعم السلام العربي الإسرائيلي، الذي انطلق أمس الأربعاء.

ووصف المالكي اجتماع موسكو -الذي تنظمه لجنة الأمم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف- بالمهم من أجل "إبقاء القضية الفلسطينية على سلم أولويات المجتمع الدولي...".

وقال إن الاجتماع "محاولة لإبراز أن الشعب الفلسطيني قد سئم الانتظار، وأنه يتوقع أن يتحمل المجتمع الدولي -الذي أعطى الأساس القانوني لقيام إسرائيل- مسؤولياته ويقيم دولة فلسطين التي أقر بها المجتمع الدولي بقرارات مجلس الأمن".

وأضاف أن جهود القيادة الفلسطينية على الساحة الدولية متواصلة، مشيراً إلى أنهم وقعوا على الانضمام إلى 35 معاهدة واتفاقية دولية، وشكلوا لجنة لإنفاذها.

واستطرد قائلا إن من شأن انضمام فلسطين إلى مثل تلك المواثيق والمعاهدات أن يدمجها أكثر في المجتمع الدولي ويمنحها الحق في المطالبة بتطبيق القوانين الدولية "لحل قضيتنا".

وبخصوص العلاقة مع تركيا، قال رياض المالكي إن أنقرة تدعم بقوة صمود الشعب الفلسطيني في قطاع غزة وتربطها بفلسطين "علاقات متجذرة وقوية"، وتقدم لها دعما سياسيا غير محدود.

المصدر : وكالة الأناضول