أفادت مصادر طبية للجزيرة بسقوط 43 قتيلا وأكثر من 170 جريحا -أكثرهم مدنيون- في قصف بقذائف الكاتيوشا نفذته قوات جماعة الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح على عدة أحياء سكنية شمالي مدينة عدن.

ونقل مراسل الجزيرة في اليمن عن مصادر طبية سقوط 43 قتيلا و174 جريحا في قصف بقذائف الكاتيوشا نفذته قوات الحوثي والقوات الموالية لصالح على عدة أحياء سكنية في منطقة دار سعد شمالي مدينة عدن (جنوب).

حصيلة متزايدة
وقال المدير العام لمكتب الصحة في عدن الدكتور الخضر لصور في اتصال مع الجزيرة إن القصف مستمر منذ الصباح الباكر، وإن المستشفيات ما زالت تستقبل الجرحى وجثث القتلى.

وأشار إلى أن القصف العشوائي للأحياء السكنية تركز في منطقتي البساتين واللحوم بدار سعد، وهما من المناطق المكتظة بالسكان.

وتوقع لصور ازدياد عدد الضحايا مع تعذر إسعاف بعض الجرحى بسبب صعوبة الوصول إلى المناطق المستهدفة، وقال إن عائلات كثيرة هربت من القصف ولجأت إلى مستشفى الصداقة.

من ناحية أخرى، أكد المسؤول الطبي أن جزءا كبيرا من مدينة عدن يفتقر إلى المياه التي تأتي إمداداتها من منطقة بئر ناصر وآبار في شمال عدن، موضحا أن هذه المنشآت لم تستقبل الوقود اللازم لتشغيلها.

المصدر : الجزيرة