كشفت كتائب القسام -الذراع العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- عن تفاصيل عملية اقتحام عدد من أفرادها موقعاً عسكرياً إسرائيلياً خلال الحرب الأخيرة على قطاع غزة قبل عام، وذلك ضمن فيلم حمل اسم "خلف الخطوط".

وقد نشرت كتائب القسام تفاصيل العملية التي اعتُبرت من العمليات النوعية خلال الحرب، حيث استهدفت خلالها موقع أبو مطيبق العسكري شرق قطاع غزة، ونجحت في قتل وإصابة عدد من الضباط والجنود كانوا في موكب يستطلع المنطقة الحدودية.

وأظهرت المقاطع التي عرضت للمرة الأولى تسعة من أفراد كتائب القسام وهم يتسللون في مثل هذا اليوم من العام الماضي إلى الموقع، حيث تم إخفاء وجوه سبعة منهم في الفيديو، وظهر وجه اثنين استشهد أحدهما خلال العملية والآخر بعدها في المعارك.

وتم تنفيذ العملية بعد تسلل العناصر عبر أحد الأنفاق، ثم انسحبوا بعد التنفيذ سيرا على الأقدام فوق الأرض، مما يدل على فشل قوات الاحتلال في رصدهم وتتبعهم.

يشار إلى أن جيش الاحتلال الإسرائيلي اعترف آنذاك بمقتل اثنين من عناصره، أحدهما ضابط، فضلا عن جرح آخرين.

المصدر : الجزيرة