أعلنت شرطة الاحتلال الإسرائيلي نشر الآلاف من عناصرها في أنحاء القدس الشرقية ومحيط الحرم القدسي الشريف، تزامنا مع إحياء ليلة القدر، وفي ظل توقع وصول عشرات الآلاف لإحيائها ليلة 27 رمضان.

وأوضحت شرطة الاحتلال -في بيان مساء أمس الأحد- أن عناصرها ستنتشر اعتبارًا من الساعات المبكرة لصباح اليوم الاثنين حتى مساء غد الثلاثاء.

وأشار البيان إلى أن سلطات الاحتلال فرضت الحصول على تصريح مسبق للصلاة بالأقصى بالنسبة للنساء بين 16 وثلاثين عاما والرجال من ثلاثين إلى خمسين عاما، وقال إن الدخول سيكون متاحا دون تصريح للأطفال دون سن 12، والرجال فوق سن الخمسين، وللنساء فوق سن الثلاثين.

وتوافد آلاف الفلسطينيين منذ أمس الأحد على المسجد الأقصى المبارك من مناطق مختلفة في الضفة الغربية، عبر ما يعرف بطرق التهريب.

ومن المنتظر أن يصل عشرات الآلاف من المعتكفين إلى المسجد الأقصى المبارك اليوم الاثنين، قادمين من مختلف الأراضي الفلسطينية.

المصدر : وكالة الأناضول