دخلت الهدنة الإنسانية غير المشروطة في اليمن حيز التنفيذ منتصف هذه الليلة، ومن المقرر أن تستمر حتى نهاية شهر رمضان. وقبيل سريان الهدنة أعلنت المقاومة الشعبية في تعز جنوبي البلاد قتل 46 من عناصر مليشيات الحوثي وإصابة تسعين آخرين في مواجهات الجمعة، بينما قتل ستة من مقاتلي المقاومة.

في غضون ذلك، أفادت مصادر يمنية للجزيرة بأن مسلحين حوثيين منعوا دخول أربعين شاحنة تتبع منظمة الغذاء العالمي إلى مدينة عدن جنوبي اليمن، في حين تمكنت منظمة اليونيسيف من إدخال 26 شاحنة تحمل مساعدات طبية وأدوية إلى المستشفيات والنازحين في مدينة عدن.

وفي وقت سابق أعلنت المقاومة الشعبية في تعز أنها صدت هجوماً واسعاً شنته مليشيات الحوثي والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في عدة جبهات، قبل ساعات من بدء الهدنة غير المشروطة التي أعلنتها الأمم المتحدة.

وتقدمت المقاومة في جبهتي المرور والحصب، كما شنت هجوما مضادا في جبهات الضباب وكلابة والجمهوري.

وأكدت مصادر ميدانية مقتل 11 شخصا وإصابة 25 من مسلحي الحوثي وقوات صالح، في حين قتل أربعة وجرح خمسة من أفراد المقاومة، كما قتل مدني وجرح 25 آخرون جراء قصف عشوائي من الحوثيين على أحياء سكنية.

من جهة أخرى قال مراسل الجزيرة إن مليشيات الحوثي اختطفت الأكاديمي عبد الله الذيفاني أثناء عودته إلى منزله بعد صلاة الجمعة.

وفي وقت سابق، أفاد مراسل الجزيرة بأن الجيش الوطني والمقاومة الشعبية سيطرا فجر الجمعة على حدائق الصالح غرب مدينة تعز.

في غضون ذلك، واصلت المقاومة الشعبية تقدمها في تعز وتحديدا على جبهتي المرور والحصب، كما شنت هجوما مضادا في جبهات الضباب وكلابة والجمهوري.

وأكدت مصادر ميدانية مقتل 11 شخصا من مسلحي الحوثي وقوات الرئيس المخلوع صالح، في حين قتل أربعة من أفراد المقاومة.

قصف وتعزيزات
وكانت مليشيات الحوثي وقوات صالح قد قصفت فجر الجمعة الأحياء السكنية بمدينة تعز ودفعت تعزيزات وآليات عسكرية جديدة إلى مداخل المدينة الشرقية والشمالية والغربية، سعيا منها لاقتحامها خلال الأيام القادمة.
 
وأكدت مصادر في المقاومة الشعبية وجود تعزيزات عسكرية وبشرية لهذه المليشيات نحو مناطق المواجهات في الستين والمرور وحوض الأشرف والأربعين والحرير والحوجلة.
 
وأفاد مراسل الجزيرة حمدي البكاري بأن معارك شرسة دارت غرب تعز بين الجيش الوطني الذي شكلته المقاومة في هذه المنطقة بهدف الزحف على مواقع الحوثيين وإنهاء الحصار الذي يفرضونه على المدينة.
 
وتأتي هذه التطورات بينما أعلن ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي وجماعة الحوثي وافقا على هدنة إنسانية غير مشروطة تبدأ منتصف ليل الجمعة وتستمر حتى نهاية شهر رمضان.
 
وقال دوجاريك إن وقفا لإطلاق النار سيبدأ منتصف ليل الجمعة في اليمن، وإن الأمم المتحدة تأمل أن يستمر أسبوعا من أجل إتاحة الفرصة لتقديم المساعدات الإنسانية للمواطنين اليمنيين.

المصدر : الجزيرة