الحوثيون يعيدون انتشارهم بصنعاء والمعارك تشتد بتعز
آخر تحديث: 2015/6/4 الساعة 13:15 (مكة المكرمة) الموافق 1436/8/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/6/4 الساعة 13:15 (مكة المكرمة) الموافق 1436/8/17 هـ

الحوثيون يعيدون انتشارهم بصنعاء والمعارك تشتد بتعز

المقاومة تتصدى للحوثيين بتعز في محاولتهم لاقتحامها بالدبابات والمدافع (الجزيرة)
المقاومة تتصدى للحوثيين بتعز في محاولتهم لاقتحامها بالدبابات والمدافع (الجزيرة)

أفاد مراسل الجزيرة في اليمن بأن مليشيا جماعة الحوثي وقوات موالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح أعادوا انتشارهم في العاصمة صنعاء ونصبوا نقاط تفتيش.

وفي تعز أفاد مراسل الجزيرة بأن الحوثيين وقوات موالية للرئيس المخلوع قصفت فجر اليوم الخميس بالمدفعية والدبابات أحياء بالمدينة في محاولة جديدة لاقتحامها إلا أن المقاومة الشعبية تصدت لها وسط اشتداد المعارك وسقوط قتلى وجرحى من الطرفين.

ونقلت وكالة الأناضول عن شهود عيان أن الاشتباكات اندلعت بأحياء كلابة والجهيم وشارع الأربعين وبالقرب من جبل جرة بالمدينة، واستخدم فيها الطرفان الأسلحة الخفيفة والمتوسطة.

وقال الصحفي عبد القوي العزاني للجزيرة إن مليشيا الحوثي وقوات صالح حاولت التقدم بجبهة كلابة وجبل جرة لكن المقاومة صدت هذين الهجومين، وتمكنت من التقدم بجبهة كلابة وصولا إلى محطة الجهيم ومدرسة علي سيف الطيار.

وأوضح العزاني أن معظم القصف اليوم تركز على منطقة وادي القاضي الذي يطل عليه جبل جرة، وعلى حي الموشكي والروضة، مشيرا إلى أن الحوثيين استأنفوا قصفهم على المدنيين كنوع من الضغط على المقاومة.

ونقل العزاني عن مصادر طبية أن نحو عشرة قتلوا وأكثر من أربعين مدنيا أصيبوا جراء هذا القصف، في حين قالت وكالة الأنباء الألمانية -نقلا عن مصدر طبي- إن أكثر من عشرين من المدنيين والمقاومة قتلوا منذ صباح أمس الأربعاء وحتى اليوم.

وأكد العزاني أن عشرات القتلى من الحوثيين وقوات صالح سقطوا بالمعارك التي شهدتها جبهة الحوض والشماسي وكلابة وجبل جرة بالإضافة إلى مقتل أحد القيادات الحوثية.

إنسانيا، قال العزاني إن تعز تعد مدينة منكوبة الآن، حيث يفرض مسلحو الحوثي وقوات صالح حصارا مشددا على المدينة يمنع دخول المشتقات النفطية والمساعدات الإنسانية والمواد الغذائية، كما أن ثماني مستشفيات أغلقت بسبب نقص المشتقات النفطية والأدوية اللازمة.

وكانت أحياء في المدينة شهدت أمس الأربعاء اشتباكات بين الطرفين أسفرت عن مقتل 17 من أفراد مليشيا الحوثي وقوات صالح. كما قتل خمسة مدنيين وجُرح أربعون في قصف عشوائي لمليشيا الحوثي. وأفادت مصادر للجزيرة بأن القيادي الحوثي طلال وابل مدير شرطة منطقة "الجحملية" قــُتل في المواجهات أمس.

وفي سياق آخر أصدرت اللجنة الثورية العليا التابعة للحوثيين قرارا يقضي بتعيين محمد علي محمد القيرعي محافظا لمحافظة تعز خلفا لشوقي هائل الذي أعلن انضمامه للشرعية ممثلة بالرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

تطورات الحديدة
وفي الحديدة غربي اليمن، استهدفت قوات التحالف مبنى الاستخبارات العسكرية ومعهد البحرية ومعسكر الأسلحة التابع للقوات البحرية.

وحصلت الجزيرة على صور خاصة تظهر لحظة القصف, وقال مراسل الجزيرة إن قتلى وجرحى سقطوا في صفوف مسلحي الحوثي وقوات موالية لصالح إثر القصف.

وفي عدن جنوبي اليمن، أغارت طائرات التحالف على مواقع لمليشيا الحوثي وصالح في مناطق جَعُولَهْ وبئر فضل ورأس عَمْران.

كما قتل وأصيب عشرات من مليشيا الحوثي وقوات صالح بمواجهات مع المقاومة الشعبية شمالي المدينة.

وقالت مصادر للجزيرة إن مليشيا الحوثي وقوات صالح حاولت التسلل إلى المدينة عن طريق عملية التفاف قامت بها من جبهة جعوله وبئر فضل بشمال غرب المدينة، إلا أن المقاومة تصدت لها ومنعتها من التقدم وأجبرتها على التراجع.

وأفاد مراسل الجزيرة في اليمن بأن اثنين من مسلحي الحوثي قتلا خلال اشتباكات مع المقاومة الشعبية في منطقة الجُفَيْنَه غربي محافظة مأرب.

المصدر : وكالات,الجزيرة

التعليقات