قال منسق الأمم المتحدة لعملية السلام بالشرق الأوسط نيكولاي ميلادينوف إن العمل جارٍ مع الحكومة الفلسطينية والسلطات الإسرائيلية للبدء الفعلي في عملية إعادة إعمار البيوت المدمرة في قطاع غزة، وبناء وحدات سكنية جديدة.

جاء ذلك عقب لقاء ميلادينوف رئيس الحكومة الفلسطينية رامي الحمد الله في رام الله.

وكانت وزارة الأشغال الفلسطينية قد أعلنت انطلاق إعادة بناء المنازل المدمّرة كليا بالعدوان الأخير على غزة بعد موافقة الجانب الإسرائيلي على آلية جديدة يجري من خلالها إدخال مواد البناء. 

يُذكر أن العدوان الإسرائيلي على القطاع في يوليو/تموز 2014 أدى لاستشهاد أكثر من 2100 فلسطيني ومقتل 73 إسرائيليا أغلبهم جنود. كما أدى لتدمير آلاف البيوت والمرافق الأخرى بالقطاع.

المصدر : الجزيرة