قام المدير العام لوزارة الخارجية الإسرائيلية دوري غولد بزيارة إلى مصر الأحد لبحث استئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، وذلك بعد أسبوع من تعيين القاهرة سفيرا لها في تل أبيب للمرة الأولى منذ 2012.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية الرسمية عن المتحدث باسم وزارة الخارجية بدر عبد العاطي قوله إن غولد التقى مسؤولين مصريين لمناقشة سبل دفع محادثات السلام مع الفلسطينيين المتوقفة منذ العام الماضي.

وذكرت المصادر أن غولد بحث مع أسامة المجدوب مساعد وزير الخارجية المصري لشؤون دول الجوار سبل إحياء عملية السلام وفقا للمرجعيات الدولية المتفق عليها.

وعينت مصر في الـ21 من الشهر الجاري حازم خيرت سفيرا لها في إسرائيل للمرة الأولى منذ سحب سلفه عام 2012 من قبل الرئيس المعزول محمد مرسي احتجاجا على الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.

يذكر أنه في 26 أغسطس/آب الماضي توصلت إسرائيل والفصائل الفلسطينية برعاية مصرية إلى هدنة طويلة الأمد بعد العدوان الذي استمر 51 يوما على القطاع.

المصدر : وكالات