حظر تنظيم الدولة الإسلامية التعامل بالبضائع الإيرانية في مدينة الموصل العراقية وغيرها من المناطق التي يسيطر عليها بسوريا والعراق، وأمهل التجار مدة محددة لتصريفها.

وقال مرون زيدان -وهو أحد الموظفين في غرفة تجارة الموصل- إن التنظيم أبلغ التجار بمنع التعامل بالبضائع الإيرانية في الموصل والمناطق الأخرى التي يسيطر عليها بالعراق وسوريا.

ونقلت وكالة الأناضول للأنباء عن زيدان أن قسم الحسبة المسؤول عن متابعة تشريعات التنظيم، أبلغ أصحاب المحال والتجار بالتخلص من بضائعهم القادمة من إيران، وتصريفها خلال مدة محددة وعدم السماح بجلب بضائع أخرى ذات منشأ إيراني.

وأوضح زيدان أن تنظيم الدولة الإسلامية أبلغ الأهالي بنفس الأمر عبر عناصره، وبمنشورات وُزِّعت بهذا الخصوص، فضلاً عن الإبلاغ بها عبر إذاعة البيان التي تبث أخبار التنظيم من مدينة الموصل.

غير أن زيدان استدرك قائلاً إن التمور الإيرانية لا تزال تدخل مدينة الموصل عبر سوريا "ولا نعلم كيف تدخل؟".

المصدر : وكالة الأناضول