أفاد مراسل الجزيرة أن عشرات من الحوثيين سقطوا بين قتيل وجريح في مواجهات عنيفة مع المقاومة في تعز، وأضاف أن المقاومة تمكّنت من صد هجوم واسع للحوثيين شمال وشرق المدينة وأن هناك ضحايا من المدنيين.
 
وتواصلت المعارك بين المقاومة الشعبية اليمنية من جهة ومليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح من جهة أخرى، لتشمل مناطق عدة أبرزها تعز والبيضاء وصنعاء والضالع.  

وأفاد مراسل الجزيرة في تعز (جنوب البلاد) حمدي البكاري أن مليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع استأنفت فجر اليوم قصف أحياء سكنية في مدينة تعز، في حين اندلعت اشتباكات بين المقاومة الشعبية ومليشيا الحوثي في حي الجمهوري وشارع الأربعين في المدينة.

وأمس قُتل ستة من مسلحي الحوثي وقوات صالح وأصيب خمسة آخرون في هجوم للمقاومة في منطقة البَرَح بتعز.

وقال قائد المقاومة الشعبية في تعز حمود المخلافي أمس إن خمسة آلاف مقاتل يتدربون في محافظة تعز وسينضمون لجبهات القتال ضد الحوثيين قريبا، مشيرا إلى أن الصواريخ الحرارية المضادة للدروع هي ما ينقصهم من أجل حسم المعركة.

وفي ساعات الصباح الأولى اليوم قتلت المقاومة وأصابت عددا من مسلحي الحوثي في كمين نصبته بالقرب من العاصمة.

وأوضحت المقاومة في بيان أنها استهدفت موكبا للحوثيين يتكون من ثلاثة أطقم تقل مسلحين بمديرية بني مطر غربي صنعاء.

video
مناطق أخرى
وقتل ثلاثة حوثيين في انفجار عبوة استهدفت دوريتهم في مديرية الطفة بمحافظة البيضاء وسط اليمن.

وسيطرت المقاومة على مجمع مديرية القُرَيْشِيِّهْ أكبر معاقل تمركز مليشيا الحوثي وصالح في مديرية رداع بمحافظة البيضاء بعد معارك شرسة.

كما سيطرت المقاومة على جبل جُمَيْدَهْ الإستراتيجي في قَيْفَة رداع بعد طرد مليشيا الحوثي ومناصريها منها بشكل كامل.

أما في محافظة الضالع جنوبي البلاد فقد سجلت مواجهات بين المقاومة والحوثيين. وبلغ عدد الضحايا من المدنيين جراء قصف الحوثيين للمدينة أربعة قتلى و23 جريحا.

وقالت مصادر وشهود عيان إن مليشيا الحوثي وقوات صالح قصفت بصواريخ الكاتيوشا مناطق عدة في الضالع مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى بينهم نساء وأطفال.

وفي تطور آخر، أفادت مصادر قبلية يمنية الأحد بمقتل ما لا يقل عن ثمانية من مسلحي الحوثي إثر انفجار عبوة ناسفة في مدينة عتيق بمحافظة شبوة جنوب شرق البلاد.

المصدر : الجزيرة + وكالات