كشفت الناشطة اليمنية توكل كرمان الحائزة على جائزة نوبل للسلام عن علاقة ربطت الرئيس السابق علي عبد الله صالح بتنظيم القاعدة في اليمن.

وطالبت كرمان في مؤتمر صحفي عقدته في مدينة برشلونة اليوم الثلاثاء، السلطات الإسبانية بفتح تحقيق في مقتل سياح يحملون جنسيتها في اليمن، ورفع قضية إلى المحكمتين الأوروبية والجنائية الدولية بشأن علاقة صالح بتنظيم القاعدة الذي تبنى العملية.

وتُعد كرمان من أبرز الشخصيات اليمنية المعارضة لصالح، وقادت بعض المظاهرات في احتجاجات شعبية استمرت عاما كاملا انتهت بتخليه عن السلطة في فبراير/شباط 2012.

وكان المدعي العام الإسباني طلب من الشرطة فتح تحقيق في ما كشف عنه فيلم الجزيرة الاستقصائي "مخبر القاعدة" بشأن الهجوم "الانتحاري" الذي أودى بحياة ثمانية سياح إسبان في محافظة مأرب اليمنية عام 2007.

ويعد طلب الادعاء الخطوة الأولى نحو إعادة فتح التحقيق القضائي الإسباني في الهجوم، والذي تم تعليقه عام 2011 لعدم تعاون السلطات اليمنية آنذاك.

وبثت الجزيرة الخميس الماضي اعترافات هاني مجاهد الذي كان ناشطا سابقا في تنظيم القاعدة ثم تحول إلى مُخبر لحساب الحكومة اليمنية، حيث كشف عن "خفايا" علاقة الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح بالقاعدة.

وقال مجاهد إنه حذّرالأجهزة الأمنية قبل أسبوع من وقوع هجوم بسيارة مفخخة في محافظة مأرب وسط اليمن في صيف العام 2007، والذي أودى بحياة ثمانية سياح إسبان وتبناه تنظيم القاعدة، لكن السلطات لم توقفه.

المصدر : الجزيرة,مواقع إلكترونية