رفض كريستوفر كيكا -نائب قائد قوات التحالف الدولي في العراق- التصريحات التي تقول إن الطلعات الجوية التي تنفذها طائرات التحالف لم تسهم في تقديم دعم حقيقي للجيش العراقي ولم تساعد في إضعاف قدرات تنظيم الدولة الإسلامية.

وقال كيكا القول إن قوات التحالف لم تقدم دعما عسكريا للقوات العراقية غير صحيح، مؤكدا أن تلك القوات دربت حتى الآن ثمانية آلاف جندي عراقي وزادت قدراتهم القتالية.

وأضاف أن قوات التحالف والقوات العراقية نفذت آلاف الطلعات الجوية، وتابع قائلا "إذا كان هناك شكوك، فانظروا لما حققته هذه الطلعات في استهدافها لتنظيم الدولة وما أصابها. لم يعودوا يعملون كما كانوا قبل سنة. لقد انتهوا إلى منظمة ضعيفة".

وتتزامن هذه التصريحات مع إعلان قوة المهام المشتركة أن قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة تنفيذ 12 ضربة جوية ضد أهداف تابعة لتنظيم الدولة في سبع مدن عراقية أمس، حيث دمرت مباني وحفارات وأسلحة آلية وشبكة أنفاق، كما قصفت وحدات تكتيكية ومواقع لإطلاق الصواريخ وقذائف الهاون.

ومن جهته، أفاد مصدر عراقي اليوم بمقتل 22 عنصرا من تنظيم الدولة في قصف لطيران التحالف الدولي على ناحية بعشيقة شمال الموصل (شمالي العراق).

وكان الرئيس السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي أي) ديفد بترايوس قد صرح في لقاء تلفزيوني الأربعاء بأن التحالف يواجه الخسارة على الأغلب في الوقت الحالي، معتبرا أن عدم فوز التحالف بالقتال ضد تنظيم الدولة يعني أنه يخسر، وذلك لأن الوقت لا يسير لصالحه وسط تقدم التنظيم، حسب قوله.

المصدر : الجزيرة + وكالات