مأرب الورد-تعز

أكد قائد المقاومة الشعبية المؤيدة للشرعية بمدينة تعز اليمنية الشيخ حمود سعيد المخلافي مقتل إيرانيين اثنين ولبناني في مواجهات مع جماعة الحوثي بشرقي المدينة.

وأوضح في حوار مع الجزيرة نت أن القتلى الثلاثة خبراء عسكريون وأنهم سقطوا في مواجهات قبل شهر وتم نقل جثثهم بسرعة خارج مدينة تعز.

وتناول الحوار المكاسب التي حققتها المقاومة ميدانيا، وعلاقاتها بالرئيس عبد ربه منصور هادي، والأهداف التي قصفتها طائرات التحالف العربي في تعز.

وأكد المخلافي وجود خلافات بين الحوثيين وقوات ما كان يعرف بالحرس الجمهوري الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح.

وشدد على أن الحوثيين يعيشون حالة من الصدمة والانهيار لخسائرهم في تعز "والتي لم يكونوا يتوقعونها لشراسة المقاومة". وقال إنهم يدركون أن دحرهم بتعز يعني هزيمتهم في محافظة إب.

وعلي صعيد التنسيق بين أنصار الشرعية، قال المخلافي إن المقاومة في تعز تنسق مع نظيرتها في إب. وأضاف "بدأت العمليات النوعية قبل أيام ونتوقع أن تشتد وتستمر".

وأكد أن المقاومة كبدت الحوثيين خسائر فادحة في الأرواح، وأن جثثهم تظل مرمية لأيام عديدة في ساحات المعارك.

ووعد المخلافي بطرد جماعة الحوثي من معظم المواقع المهمة في مدينة تعز قبل حلول شهر رمضان المبارك.

وتحدث عن تورط جماعة الحوثي في قصف الأحياء السكنية بشكل عشوائي وقطع خدمات المياه والكهرباء عن المواطنين ومنع وصول المشتقات النفطية للمدن.

المصدر : الجزيرة