قالت مصادر مقربة من تنظيم الدولة الإسلامية إن مقاتليه دمروا أربع عربات للجيش العراقي والمليشيات أثناء اشتباكات جنوب بيجي، في وقت قتلت فيه غارات التحالف عشرات من قوات التنظيم في الموصل.

وبث التنظيم تسجيلا مصوراً يظهر جانبا من المعارك بين مقاتلي التنظيم وبين القوات الحكومية والمليشيات في جنوب بيجي وغربها.

ويتضمن التسجيل صور مواجهات بأسلحة مختلفة وهجمات داخل مصفاة بيجي. ويعرض التسجيل صور قتلى من الجيش والمليشيات، وعمليةَ إعدامٍ لعدد من أفراد الصحوات. وتمتنع الجزيرة عن بثها لما تتضمنه من مشاهد قاسية.

وفي نفس السياق، قتل 14 عسكريا عراقيا في تفجير شمال الفلوجة، بينما قتل تسعة أشخاص وأصيب عشرات آخرون بجروح في تفجير سيارة ملغومة وقنبلتين في مناطق متفرقة من العاصمة العراقية.

في المقابل، قال قائد عمليات نينوى اللواء الركن نجم الجبوري إن أكثر من مئة عنصر من تنظيم الدولة قتلوا في غارة نفذتها المقاتلة "أي10" التابعة لقوات التحالف الدولي على مواقع تابعة للتنظيم غربي الموصل. وأوضح لوكالة الأناضول أن المقاتلة استهدفت رتلا كبيرا للتنظيم كان متوجهًا من قضاء تلعفر إلى سنجار.

بدوره، ذكر مصدر في قوات البشمركة الكردية أن القوات أحبطت أمس الأربعاء هجوما نفذه تنظيم الدولة على قرية تل الخضير التابعة لقضاء سنجار غرب الموصل، وقتلت عشرة عناصر منهم.

كما أعلن مصدر أمني عراقي أن 13 عنصرا من تنظيم الدولة قتلوا إثر قصف لطيران التحالف الدولي على مدينة هيت غربي البلاد.

من جانب آخر، قال مصدر في قيادة عمليات محافظة صلاح الدين لوكالة الأنباء الألمانية إن القوات العراقية استعادت السيطرة على 60% من مدينة بيجي شمالي بغداد، وأوضح أن المعارك مستمرة في المدينة وسط عمليات كر وفر بين الطرفين.

من جانبه، شن التحالف الدولي غارات قرب بيجي استهدفت أربع وحدات تكتيكية لتنظيم الدولة ودمرت ثلاث عربات ومبنى.

المصدر : الجزيرة + وكالات