قتل وأصيب العشرات من الجيش العراقي ومليشيا الحشد الشعبي في هجمات "انتحارية" لـتنظيم الدولة الإسلامية شمال الفلوجة بمحافظة الأنبار غربي البلاد، في حين أسفرت غارات التحالف على تنظيم الدولة عن مقتل 25 من التنظيم قرب الموصل بمحافظة نينوى.

وقالت مصادر عسكرية للجزيرة إن 12 من الجيش العراقي ومليشيا الحشد قتلوا وأصيب 24 في هجوم شنه تنظيم الدولة على مواقع عسكرية في منطقة الضابطية شمال شرقي الكرمة شرقي الفلوجة.

وأضافت المصادر أن التنظيم هاجم مواقع عسكرية تابعة للجيش العراقي ومليشيا الحشد في حزام بغداد الشمالي الغربي بالقرب من منطقة سبع البور وإبراهيم بن علي ومنطقة الرعود القريبة من ذراع دجلة.

وجاء ذلك بعد ساعات من مقتل 42 من قوات الأمن العراقية والحشد في تفجير "انتحاري" نفذه التنظيم مستهدفا ثكنة عسكرية بسيارة همر عسكرية في منطقة الثرثار شمال مدينة الفلوجة.

وقالت مصادر محلية إن التفجير استهدف مقر الفوج الثالث التابع للواء 21 شرطة اتحادية، الذي يتخذ من منشأة المثنى مقرا له، وإن من بين القتلى ضابطا برتبة عقيد وعددا آخر من الضباط.

من جانب آخر، قتل ثلاثة مدنيين وثلاثة من تنظيم الدولة في قصف من الجيش العراقي لمعبر البوشجل شمالي الفلوجة.

وفي غضون ذلك، نقلت وكالة أنباء الأناضول عن أحد شيوخ الفلوجة -يُدعى أبو محمد الدليمي- أن الجيش العراقي ألقى خمسة براميل متفجرة على المدينة الواقعة على بُعد أربعين كيلومترا شرق الرمادي بمحافظة الأنبار، مما أدى إلى مصرع 12 مدنيا وإصابة 28 آخرين.

تجدر الإشارة إلى أن العراق أعلن الثلاثاء الماضي رسميا انطلاق عملية تحرير الأنبار من قبضة تنظيم الدولة الذي كان قد أحكم سيطرته على مدينة الرمادي قبل أكثر من أسبوع.

video

غارات التحالف
وفي محافظة نينوى، قالت مصادر في البشمركة الكردية إن 18 من أفراد تنظيم الدولة قتلوا في غارة جوية في منطقة سايلو الوائلية الواقعة في مدينة تلعفر غرب الموصل.

وأضافت المصادر ذاتها أن سبعة آخرين قتلوا في غارة جوية ثانية استهدفت موقعا يتمركز فيه مقاتلو التنظيم في قرية الحاصودية التابعة لناحية نمرود جنوب شرق الموصل.

يشار إلى أن التنظيم يستولي على مدينة الموصل -وهي ثاني أكبر مدن العراق- منذ يونيو/حزيران الماضي عندما شن هجوما كاسحا على المنطقة واستولى على معدات عسكرية بعد انسحاب الجيش من ثكناته العسكرية هناك.

وقد أعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أمس الأحد أن قوات الأمن العراقية خسرت 2300 عربة عسكرية مصفحة من نوع همر لدى سقوط الموصل بيد التنظيم.

المصدر : وكالات,الجزيرة