تفجير بمصفاة بيجي ومقتل عشرات بمعارك شمال العراق
آخر تحديث: 2015/5/6 الساعة 01:08 (مكة المكرمة) الموافق 1436/7/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/5/6 الساعة 01:08 (مكة المكرمة) الموافق 1436/7/18 هـ

تفجير بمصفاة بيجي ومقتل عشرات بمعارك شمال العراق

قال تنظيم الدولة الإسلامية إنه شن هجوما جديدا بسيارة ملغومة داخل مصفاة بيجي التي تحاول القوات العراقية فك الحصار عنها, في حين قتل نحو سبعين من البشمركة الكردية وتنظيم الدولة في اشتباكات بمدينة سنجار شمالي العراق.

فقد ذكر تنظيم الدولة في بيان نشر في حسابات بمواقع التواصل الاجتماعي أن أحد مقاتليه فجر سيارة ملغومة مستهدفا مواقع للقوات العراقية قرب البوابة الشمالية لمصفاة بيجي بمحافظة صلاح الدين شمالي بغداد. وقال إنه يواصل سيطرته على المصفاة التي تمتد على مساحة تقارب عشرين كيلومترا مربعا.

وهذا التفجير هو الثاني خلال أيام عند البوابة الشمالية للمصفاة, وكان التنظيم شن هجمات مماثلة على البوابة الجنوبية التي يتحصن فيها جنود عراقيون. وقال مراسل الجزيرة في أربيل قبل أيام إن مسلحي التنظيم يسيطرون على 90% تقريبا من المصفاة.

في المقابل, قال المتحدث باسم محافظة صلاح الدين عادل السامرائي الثلاثاء إن التنظيم يسيطر على نصف المصفاة على الأقل, وأضاف أنه يتقدم ويسيطر على مناطق في جوارها. من جهته, قال عمار حكمت نائب محافظ صلاح الدين إن القوات العراقية المحاصرة بالمصفاة تعرضت منذ يوم الاثنين لسلسلة من الهجمات بعربات ملغمة.

وكان التنظيم سيطر قبل يومين على قرية "البوطعمة" ليقطع طريق الإمداد إلى المصفاة, في وقت تحاول فيه القوات العراقية والحشد الشعبي فك الحصار عن هذه المنشأة النفطية المهمة.

وفي محافظة صلاح الدين أيضا قتل أربعة من مسلحي الحشد الشعبي وأصيب 21 آخرون أثناء تصديهم لهجوم عنيف شنه مقاتلو تنظيم الدولة على مواقعهم قرب قضاء الدجيل جنوب شرق مدينة سامراء.

قوات عراقية في الرمادي تستعد لمهاجمة مواقع لتنظيم الدولة (أسوشيتد برس)

سنجار والرمادي
في الأثناء, أعلن مصدر في وزارة البيشمركة  الكردية مقتل 23 من عناصر البشمركة و44 من مسلحي تنظيم الدولة في اشتباكات عنيفة الثلاثاء في قلعة حسن بيك وسط قضاء سنجار غربي مدينة الموصل.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن المصدر أن قوات البشمركة أجبرت التنظيم على الانسحاب في اتجاه قضاء تلعفر غربي الموصل.

يذكر أن تنظيم الدولة والبشمركة يتقاسمان تقريبا السيطرة على مدينة سنجار, ويسيطر التنظيم على مدينة الموصل ومدن وبلدات أخرى في محافظة نينوى شمالي العراق.

وفي محافظة الأنبار غربي العراق, قتل جنديان عراقيان وأصيب ستة الثلاثاء في اشتباكات مع مسلحي تنظيم الدولة في منطقة الكرمة (25 كلم شمال شرق الفلوجة)، حسب مصدر عسكري عراقي.

وقال مصدر عسكري آخر إن قوات عراقية مدعومة بمسلحي الصحوات أحبطت هجوما للتنظيم كان يستهدف السيطرة على منطقة البوفراج شمالي المدينة والسجارية شرقيها. على صعيد آخر, أفاد مراسل الجزيرة بسقوط صاروخين في المنطقة الخضراء ببغداد مساء الثلاثاء.

وتضم المنطقة الخضراء مقار الحكومة العراقية وسفارات أجنبية. وفي بغداد أيضا, أوقعت تفجيرات وهجمات بالأسلحة عددا من القتلى في أماكن متفرقة. وتبنى تنظيم الدولة تفجيرات وقعت في الأيام القليلة الماضية في منطقة الكرادة ومناطق أخرى ببغداد, وخلفت عشرات الضحايا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات