تبث قناة الجزيرة مساء غد الأربعاء حلقة جديدة من برنامج "فلسطين تحت المجهر" بعنوان "الحرب الخلفية"، حيث تسلط الضوء على الصراع بين أنصار إسرائيل والمتضامنين مع فلسطين في الغرب.

وقد رصدت الحلقة على مدى أشهر طويلة حرباً وجودية ومواجهات بين أنصار فلسطين وإسرائيل في العديد من الميادين، تفاوتت فيها القدرات وتعددت الوسائل.

وتبدأ القصة بتشييد كنيسة "ساينت جيمس" في قلب العاصمة البريطانية لندن مجسما يحاكي جدار الفصل العنصري الإسرائيلي، حيث أرادت الكنيسة أن تعبر عن رفضها هذا الجدار وتحرض المجتمع البريطاني على التحرك ضده، وهو ما استنفر المجموعات الداعمة لإسرائيل وحملها على التصدي لهذه الفعالية.

ورصدت كاميرا الجزيرة الاحتجاجات ضد هذه الفعالية على أبواب الكنيسة وفي وسائل التواصل الاجتماعي وغيرها، كما تكشف الحلقة تنامي الرفض بين قيادات مسيحية غربية لبعض السياسات الإسرائيلية، مما وضعها في مواجهة مع أنصار إسرائيل.

وتقف الحلقة على مسافة قريبة من مواجهات نشبت بين أنصار فلسطين وأنصار إسرائيل في المملكة المتحدة بشكل خاص، كما ترصد عن قرب حرباً لا تكاد تتوقف بين الطرفين في محاولة كل منهما كسب الرأي العام البريطاني ومحاصرة أشخاص الطرف المقابل.

وتعكس الحلقة أيضا قصة صمود وحرب غير متكافئة، لكن إيمان الفلسطينيين بعدالة ما يؤمنون به من جهة، وفظاعة الانتهاكات الإسرائيلية من جهة أخرى، جعلا التعاطف مع فلسطين يشق طريقه نحو قلوب كثير من الغربيين ووجدانهم.

يذكر أن برنامج "فلسطين تحت المجهر-الحرب الخلفية" يعرض على شاشة الجزيرة في الأوقات التالية:

البث الأول:
الأربعاء السادس من مايو/أيار 2015 عند 17:05 بتوقيت مكة المكرمة، 14:05 بتوقيت غرينتش.

الإعادة:
الخميس 10:05 بتوقيت مكة المكرمة، 17:05 بتوقيت غرينتش.
السبت 05:05 بتوقيت مكة المكرمة، 02:05 بتوقيت غرينتش.

المصدر : الجزيرة