أعلنت السنغال أنها سترسل 2100 جندي إلى السعودية للانضمام إلى التحالف الذي يقاتل الحوثيين والقوات الموالية للرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح.

وقال وزير الخارجية السنغالي مانكير ندياي الاثنين في كلمته أمام البرلمان السنغالي إن التحالف يسعى للدفاع عن المقدسات في مكة والمدينة.

وكان الرئيس السنغالي ماكي سال زار السعودية الشهر الماضي، حيث التقى الملك سلمان بن عبد العزيز.

وكان التحالف أعلن في 21 أبريل/نيسان الماضي انتهاء عملية "عاصفة الحزم" التي انطلقت في 26 مارس/آذار الماضي، وبدء عملية "إعادة الأمل".

وقال المتحدث باسم قيادة التحالف العميد الركن أحمد عسيري حينها إن "إعادة الأمل" تتضمن شقا سياسيا يتعلق باستئناف العملية السياسية في اليمن، وآخر عسكريا للتصدي للحوثيين وعدم تمكينهم من استخدام الأسلحة من خلال غارات جوية.

يشار إلى أن الحوثيين استولوا على مفاصل الدولة في سبتمبر/أيلول الماضي، فجاء تدخل التحالف بطلب من الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

المصدر : وكالة الأناضول