سلّمت بلدية تل أبيب الإسرائيلية عدة عائلات عربية في حي السُكنة بالقرب من حي النزهة في يافا، أوامر إخلاء لصالح إقامة مشروع سكني وتجاري جديد صادقت على إنشائه لجنة التخطيط والبناء التابعة للبلدية.

ويشمل المخطط الإسرائيلي بناء 1500 وحدة سكنية ومجمع تجاري ضخم، على مساحة مائتي دونم من أراضي الحي.

وتدّعي بلدية تل أبيب أن هذه الأراضي -المزمع إقامة المشروع اليهودي عليها- تعود ملكيتها لدولة إسرائيل، وأن السكان العرب يعيشون فيها بطريقة غير قانونية، بينما عرضت على أصحاب البيوت والمحال التجارية الموجودة في الحي من عرب 48 تعويضا ماليا زهيدا لقاء موافقتهم على الإخلاء.

يشار إلى أن إسرائيل ومنذ إنشائها عام 1948 كانت تعمل على إخلاء المواطنين العرب من مساكنهم والسيطرة على أراضيهم وإحلال سكان يهود محلهم.

وشرّعت عام 1950 قانون "أملاك الغائبين" الذي يتلخص بالسماح للحكومة الإسرائيلية في السيطرة على الأراضي الفلسطينية ووضع اليد على آلاف العقارات، بحجة عدم إقامة أصحابها في دولة إسرائيل.

وكان مئات ألوف الفلسطينيين قد شردوا من أراضيهم في عام النكبة 1948 جراء تنكيل العصابات الصهيونية بهم.

المصدر : الجزيرة