تمكن جيش الإسلام أحد أبرز فصائل المعارضة المسلحة في غوطة دمشق الشرقية من إلقاء القبض على خالد الديري قائد مليشيا جيش الوفاء التابعة للنظام السوري مع مساعده في عملية وصفها بالنوعية.

وقال الناطق الرسمي باسم جيش الإسلام النقيب إسلام علوش للجزيرة نت إن إحدى وحدات الاستطلاع في الجيش حددت مكان قائد المليشيا، وأضاف أنه كان موجودا في أحد المقرات على جبهة تل كردي في الغوطة الشرقية.

وأضاف علوش أنه بعد عملية الرصد انغمست إحدى المجموعات من جيش الإسلام داخل المقر، واشتبكت مع عناصر النظام الذين تحصنوا في المقر، مشيرا إلى أن الاشتباكات استمرت لأكثر من ساعة، وانتهت باعتقال الديري قائد جيش الوفاء ومساعده سليم علايا، كما قُتل اثنان من عناصر النظام وجُرح ثالث.

وأوضح علوش أن مقاتلي المعارضة اقتادوا المعتقلين إلى الغوطة وأودعوهم أحد سجون جيش الإسلام.

يذكر أن جيش الوفاء هو مليشيا شكلَها جيش النظام بداية العام الجاري من أبناء الغوطة المؤيدين للنظام، وزجّ بها في الصفوف الأولى على جبهات الغوطة المشتعلة، وقد سوق إعلام النظام لها إعلاميا بشكل مكثف.

المصدر : الجزيرة