الشرطة المصرية تهاجم جنازة طالب بعد اتهامها بقتله
آخر تحديث: 2015/5/22 الساعة 01:38 (مكة المكرمة) الموافق 1436/8/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/5/22 الساعة 01:38 (مكة المكرمة) الموافق 1436/8/4 هـ

الشرطة المصرية تهاجم جنازة طالب بعد اتهامها بقتله

طلاب معارضون للسلطة يتظاهرون في جامعة القاهرة (غيتي-أرشيف)
طلاب معارضون للسلطة يتظاهرون في جامعة القاهرة (غيتي-أرشيف)

أطلقت الشرطة المصرية قنابل الغاز المدمع على المشاركين في تشييع جنازة الشاب إسلام صلاح الدين الذي اختطف من أمام جامعته يوم الثلاثاء الماضي، وقتل بعدها بساعات.

وكان اتحاد طلاب كلية الهندسة بجامعة عين شمس قد تقدم باستقالته احتجاجا على مقتل صلاح الدين. واتهم الاتحاد وزارة الداخلية باختطاف الطالب عقب خروجه من الامتحان وقتله بدم بارد، حسبما جاء في بيان الاتحاد.

وقال الاتحاد إن وزارة الداخلية "بثت رواية كاذبة على أنه أحد الإرهابيين الذين تم قتلهم في أحد الأوكار بعد تبادل لإطلاق النار"، وأضاف أن "الاتهام والإدانة بدون محاكمة عادلة هي أفعال فاشية".

وقالت وزارة الداخلية في بيان إن الطالب كان مختبئا "بأحد الدروب الصحراوية بدائرة قسم شرطة ثاني التجمع الخامس" في القاهرة، وإنها قتلته في تبادل لإطلاق النار، واتهمته بالمشاركة في اغتيال ضابط بمصلحة الأمن العام.

المصدر : الجزيرة