تأجيل محاكمة ضابط متهم بقتل ناشطة مصرية
آخر تحديث: 2015/5/10 الساعة 21:56 (مكة المكرمة) الموافق 1436/7/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/5/10 الساعة 21:56 (مكة المكرمة) الموافق 1436/7/22 هـ

تأجيل محاكمة ضابط متهم بقتل ناشطة مصرية

أجلت محكمة مصرية إلى 14 مايو/أيار الجاري محاكمة ضابط الأمن المركزي المتهم بقتل الناشطة اليسارية شيماء الصباغ بمظاهرة في يناير/كانون الثاني الماضي, كما أمرت بالقبض على الضابط المتهم.

وتعد هذه المرة الأولى منذ انقلاب 3 يوليو/تموز 2013 أن يحاكم ضابط بتهمة قتل متظاهر, رغم وجود حالات قتل مماثلة لم يقدم مرتكبوها للمحاكمة حتى الآن.

وقالت مصادر قضائية إن محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بأكاديمية الشرطة، أجلت أولى جلسات محاكمة الضابط المتهم بقتل شيماء الصباغ، أثناء إحياء الذكرى الرابعة لثورة يناير إلى جلسة يوم الخميس المقبل للاطلاع على أوراق القضية.

وأضافت المصادر أن المحكمة أمرت بالقبض على ضابط الشرطة المتهم ياسين حاتم (الذي حضر جلسة اليوم)، وحبسه احتياطيا وإحضاره للجلسة المقبلة.

ووجهت النيابة للمتهم، وهو ضابط شرطة برتبة ملازم أول بالأمن المركزي (قوات مكافحة الشغب)، تهمة "ضرب أفضى إلى موت"، وهو ما أنكره المتهم في الجلسة.

وقتلت الناشطة شيماء الصباغ، أثناء تفريق قوات الأمن، يوم 24 يناير/كانون الثاني الماضي، مسيرة معارضة في ميدان طلعت حرب (وسط القاهرة) القريب من ميدان التحرير.

يذكر أن تقرير الطب الشرعي عن مقتل الصباغ، عقب وفاتها بيومين، قال إن "طلقات خرطوش هي التي تسببت في وفاتها، وإنها أطلقت من مسافة تتراوح بين 3 و8 أمتار، وبحد أقصى عشرة أمتار، وأنها أصيبت من الخلف إلى الأمام، وأن محتوى الخرطوش أصاب القلب مباشرة وتسبب في تهتك بالرئتين".

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات