شن مرشد جمهورية إيران علي خامنئي الخميس هجوما شديدا على عاصفة الحزم التي تقودها السعودية ضد مسلحي جماعة الحوثي والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في اليمن، وطالب بوقف ما وصفها بـ"الأعمال الإجرامية".

واستنكر خامنئي التدخل العسكري في اليمن، وقال إن السعودية لن تخرج منتصرة من الحرب في اليمن، معتبرا "أن هذا العمل في المنطقة غير مقبول".

وقال خامنئي -في كلمة بثها التلفزيون الإيراني- "عدوان السعودية على اليمن وشعبه البريء خطأ أرسى سابقة سيئة في المنطقة"، ورأى أنها "جريمة وإبادة جماعية يمكن أن تنظرها المحاكم الدولية"، على حد قوله.

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني انتقد التحالف الذي تقوده السعودية، وقال إنه يكرر أخطاء ارتكبت في مناطق أخرى من العالم العربي، وقال إن الضربات الجوية التي يشنها التحالف "تقتل أطفالا أبرياء"، حسب وصفه.

وتزامنت تصريحات القادة الإيرانيين مع تصريحات لوزير الخارجية الأميركي جون كيري قال فيها إن إيران تقوم بتسليح المتمردين الحوثيين الشيعة في اليمن، ولن تقف مكتوفة الأيدي بينما تجري زعزعة استقرار كل المنطقة.

وأضاف كيري لشبكة "سي بي أس" أن على إيران أن تعرف أن الولايات المتحدة لن تقف مكتوفة الأيدي بينما تتم زعزعة استقرار المنطقة برمتها، ويشن أشخاص حربا مفتوحة عبر الحدود الدولية لدول أخرى.

وتواجه إيران اتهامات عربية وغربية واسعة بالتدخل في الشأن اليمني، عبر دعم جماعة الحوثي، وهو ما تنفيه طهران.

المصدر : الجزيرة + وكالات