ميرفت صادق-رام الله

ثمنت السلطة الفلسطينية موافقة دولة قطر على إقراضها مائة مليون دولار، مؤكدة أن هذا المبلغ سيساعدها على الوفاء بالتزاماتها تجاه فاتورة الرواتب، وقالت إن الموافقة القطرية تأتي لاحتواء الأزمة المالية لحكومة التوافق.

ونقلت السلطة شكر رئيس الوزراء رامي الحمد الله لدولة قطر وعلى رأسها أمير البلاد الشيخ تميم بن حمد آل الثاني على الدعم المستمر لصمود الفلسطينيين، مؤكدة أن هذا المبلغ سيساعد الحكومة على الوفاء بالتزامتها تجاه فاتورة الرواتب.

وأشارت إلى أن هذه الجهود تأتي في ضوء اجتماع الرئيس محمود عباس بأمير قطر، وضمن جهود القيادة الفلسطينية على مستوى توفير الدعم العربي والدولي للمساعي الوطنية في تعزيز حضور فلسطين عربيا ودوليا.

وأكدت السلطة أن هذه الجهود تأتي أيضا من أجل احتواء الأزمة المالية التي تعاني منها حكومة التوافق جراء احتجاز إسرائيل لأموال الضرائب الفلسطينية واقتطاعها جزءا كبيرا منها، معتبرة أن إسرائيل تنافي بذلك كافة القوانين والمواثيق الدولية والاتفاقيات بين الجانبين.

المصدر : الجزيرة