قال مراسل الجزيرة إن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أقال اليوم الاثنين ثلاثة من قيادات الألوية العسكرية، مضيفا أنه أحالهم للمحاكمة، وذلك بعد يوم من إقالته ثلاثة من كبار قيادات الجيش اليمني، على رأسهم رئيس الأركان.

وذكر مراسل الجزيرة أن قرار الإقالة شمل قادة كل من اللواء 33 بالضالع، و26 في البيضاء، و117 في أبين.

من جهتها قالت وكالة الأناضول إن الرئيس هادي أقال قادة أربعة ألوية "يُعرفون بموالاة الحوثيين" وأحالهم لمحاكمة عسكرية، وفقا لمصدر رئاسي.

وكان هادي أصدر أمس قرارا بإقالة كل من رئيس الأركان اللواء الركن حسين ناجي خيران، ونائبه اللواء زكريا يحيى الشامي، وقائد قوات الأمن الخاصة العميد الركن عبد الرزاق المروني.

وتضمن قرار الإقالة أمس إحالة الضباط الثلاثة إلى المحاكمة العسكرية، كما جاء فيه أن هؤلاء الضباط "أخلوا بواجبهم الوطني وقاموا بالزج بالقوات المسلحة في معارك لا تخدم الثوابت الوطنية".

وكان الرئيس هادي أصدر قرارا يوم 29 مارس/آذار الماضي أقال بموجبه أحمد علي عبد الله صالح -نجل الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح- من منصبه سفيرا لليمن لدى دولة الإمارات العربية المتحدة.

وبعد ساعات من إقالة نجل الرئيس المخلوع، أصدر الرئيس اليمني قرارات قضت بإقالة محافظي لحج وأبين أحمد عبد الله المجيدي وجمال العاقل، وتكليف كل من أحمد مهدي فضيل والخضر السعيدي بدلا منهما.

المصدر : وكالة الأناضول,الجزيرة