صرح سفير السعودية في واشنطن عادل الجبير بأن قرار إرسال قوات برية إلى اليمن مطروح للبحث وقد يتخذ إذا استدعت التطورات ذلك، بينما دعا وزير الخارجية اليمني رياض ياسين إلى إقامة مناطق آمنة في عدن لتقديم المساعدات الإنسانية للسكان.

ونفى الجبير خلال ندوة بشأن الأزمة اليمنية عقدت في مقر مجلس النواب الأميركي وجود قوات سعودية في عدن، لكنه صرح بأن احتمال إرسال قوات يبقى أمرا ممكنا إذا تطورت الأمور بشكل يستدعي ذلك.

وقال إن "استخدام قوات برية مطروح للبحث بالفعل، وسيتم اتخاذ القرار بناء على الظروف".

وانتقد الجبير الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح، مؤكدا أنه لن يكون له دور في مستقبل البلاد، وقال إنه "يلعب الآن دورا سلبيا وتدميريا جدا في اليمن من خلال تحالفه مع الحوثيين واستخدام نفوذه على قيادات الجيش كي تدعم الحوثيين".

وأضاف "لم يكن الحوثيون ليتقدموا من صنعاء إلى تعز وإلى عدن من دون الدعم الواضح والمباشر للرئيس السابق".

مناطق آمنة
من جانبه دعا وزير الخارجية اليمني رياض ياسين إلى إقامة مناطق آمنة في عدن لتقديم المساعدات الإنسانية لسكان المدينة، في الوقت الذي اشتدت فيه المعارك بين اللجان الشعبية من جهة ومليشيات الحوثي والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح من جهة أخرى.

وخلال مقابلة مع الجزيرة أكد ياسين عدم وجود أي اتصالات سياسية مع الحوثيين أو صالح، وقال إنهم "أعلنوا الحرب على جميع اليمنيين، وأعتقد أنه بتطور الأمور في هذه الأيام الجميع أصبح يدرك مدى خطورة إشراك هؤلاء في أي تسوية سياسية قادمة أو في مستقبل اليمن".

المصدر : الجزيرة