أعلنت المفوضية القومية للانتخابات في السودان، اليوم الاثنين، فوز الرئيس عمر البشير بولاية جديدة بحصوله على 94.5% من الأصوات بانتخابات الرئاسة التي جرت في وقت سابق من الشهر الجاري.

وأعلنت المفوضية، في مؤتمر صحفي عقدته في الخرطوم، أن نسبة التصويت بالانتخابات الرئاسية والتشريعية بلغت رسميا 46.4%. وأشارت إلى أن البشير حصل على 5.252.478 صوتا من جملة 5.584.863 مقترعا.

وتنافس في الانتخابات -وهي الأولى بعد انفصال جنوب السودان عام 2011- 15 مرشحا بجانب البشير (71 عاما) وأغلبهم مستقلون، ولم يشكل أي منهم تهديدا جديا له.

وشملت عملية التصويت بالانتخابات التشريعية ثلاث بطاقات الأولى للدوائر الجغرافية، والثانية للقوائم الحزبية النسبية، والثالثة لقوائم المرأة التي تستحوذ على 25% من مقاعد البرلمان بنص الدستور. كما توجد ثلاث بطاقات لانتخاب المجالس التشريعية للولايات البالغ عددها 18 ولاية.

وجرت الانتخابات بمقاطعة أحزاب رئيسية منها حزب الأمة القومي الذي يتزعمه الصادق المهدي، والحزب الشيوعي. وسط إقبال وصف بالضعيف باليوم الأول، وقالت السلطات إنه شهد تزايدا بالأيام الثلاثة اللاحقة.

وأثارت عملية الانتخابات انتقادات دولية، وأصدرت الولايات المتحدة وبريطانيا والنرويج بيانا مشتركا الأسبوع الماضي أعربت فيه عن أسفها إزاء "فشل حكومة السودان في تنظيم انتخابات حرة نزيهة في أجواء مؤاتية".

المصدر : وكالات,الجزيرة