أحمد فياض-غزة

نفى السفير القطري مسؤول ملف إعادة إعمار قطاع غزة محمد العمادي ما نسب إليه بشأن تلقيه مبلغ 25 مليون دولار من الحكومة القطرية لتمويل مد خط غاز لمحطة توليد الكهرباء بغزة من إسرائيل.

وأكد السفير القطري لمراسل الجزيرة نت أحمد فياض أن هذا الخبر عار عن الصحة تماما، وأنه لم يطرأ أي جديد على ملف أزمة كهرباء غزة.

ويأتي النفي القطري في أعقاب تداول عدد من وسائل الإعلام الفلسطينية خبرا مسندا إلى وكالة سما المحلية قالت فيه إن "مصادر فلسطينية مطلعة أبلغتها أن اتفاقا نهائيا تم التوصل إليه مع الحكومة الإسرائيلية بشأن مد خط غاز إلى محطة كهرباء غزة".

وذكرت الوكالة "أن الحكومة القطرية أرسلت شيكا بمبلغ 25 مليون دولار إلى السفير العمادي للبدء في عملية تنفيذ الخط المذكور"، مشيرة إلى أن الدراسات الإسرائيلية تؤكد أن تمديد الخط سيستغرق عاما كاملا منذ لحظة البدء في تنفيذه الشهر القادم.

من جهته قال رئيس سلطة الطاقة الفلسطينية عمر كتانة في حديث للجزيرة نت إنه "ليس لدينا أي علم بشأن ما ورد في الخبر المشار إليه".

وأضاف أن موضوع إمداد محطة غزة بالغاز تمت مناقشته في وقت سابق ولم يطرأ أي جديد يذكر بخصوص هذا الموضوع.

المصدر : الجزيرة