قالت وزارة الدفاع العراقية إن المعارك داخل مصفاة بيجي (شمال محافظة صلاح الدين شمال بغداد) ما زالت مستمرة، وإن القوات العراقية تواصل عملية استعادة المصفاة والمنطقة المحيطة بها من تنظيم الدولة الإسلامية.

وأكدت الوزارة أن قواتها تمكنت من استعادة أربعة أبراج بدعم وإسناد من مروحيات عراقية وطائرات التحالف الغربي، وقالت الوزارة إن المواجهات أدت إلى مقتل "عدد كبير" ممن وصفتهم بالإرهابيين.

وتعرض مسلحو تنظيم الدولة لهزيمة هذا الشهر عندما استعادت القوات العراقية وقوات الحشد الشعبي مدينة تكريت، لكنهم شنوا هجوما مضادا على بيجي وفي محافظة الأنبار الغربية.

في السياق، شيّع اليوم جثمان اللواء الركن ضيف الطائي الذي قتل قبل نحو أسبوع مع مجموعة من المقاتلين العراقيين في مواجهة مسلحة مع تنظيم الدولة داخل مصفاة بيجي.

من جانب آخر، أعلن تنظيم الدولة أنه أعدم 11 مقاتلا مواليا للحكومة العراقية في محافظة صلاح الدين بعد أسرهم، بحسب ما أظهرت صور تداولتها حسابات على مواقع بالإنترنت اليوم.

وأظهرت الصور 11 أسيرا جاثيا على ركبتيه في حقل، وخلف كل منهم عنصر ملثم يحمل رشاشه، بينما أظهرت إحدى الصور الأسرى ممددين أرضا، وإلى جانب عدد منهم آثار دماء على مستوى الرأس.

وكانت القوات العراقية مدعومة بالحشد الشعبي بدأت في السابع من أبريل/نيسان الجاري حملة عسكرية لاستعادة السيطرة على محافظات غرب البلاد سيطر عليها تنظيم الدولة الصيف الماضي.

المصدر : وكالات