فشل مسلحو جماعة الحوثي وقوات موالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في استعادة سيطرتهم على مواقع في حي خور مكسر بعدن، وذلك أثناء المواجهات مع المقاومة الشعبية.

وخلال هذه المواجهات سقط عشرات القتلى والجرحى من الجانبين. ويعد حي خور مكسر من أهم أحياء عدن، حيث يضم المطار ومعسكرات للجيش والأمن ومقار القنصليات والبعثات الدبلوماسية، وهو يتوسط المدينة.

وفي شبوة أدت اشتباكات بين جماعة الحوثي والمقاومة الشعبية إلى سقوط قتلى وجرحى من الجانبين أثناء محاولة الحوثيين التقدم للسيطرة على بلدة نصاب في شبوة (جنوب شرق).

وفي مأرب قال قائد المنطقة العسكرية الثالثة اللواء الركن عبد الرب الشدادي إن وحداته القتالية تدافع عن ثروة البلاد عبر استماتتها في تأمين خدمات المحطات النفطية في المحافظة وحمايتها من سطوة الحوثيين.

ودعا الشدادي في مقابلة حصرية مع الجزيرة، جميع اليمنيين وشيوخ القبائل إلى الالتفاف حول الشرعية وحماية ثروات اليمن والدفاع عن مصالحه.

وفي تعز (جنوب) بث ناشطون صورا قالوا إنها للاشتباكات الدائرة في منطقة المرور. وتظهر الصور اشتباكات عنيفة بين الحوثيين المدعومين بقوات موالية للرئيس المخلوع من جهة والمقاومة الشعبية وقوات اللواء 35 الموالي للرئيس عبد ربه منصور هادي من جهة أخرى.

وحصلت الجزيرة على صور تظهر تمركز أفراد من المقاومة الشعبية في مناطق في تعز.

يذكر أن المدينة تعرضت أمس الاثنين لهجوم من الحوثيين من المدخل الغربي، إلا أن المقاومة الشعبية قالت إنها تمكنت من صدّه. 

المصدر : الجزيرة