رياض ياسين يكشف وعودا خليجية بإعادة إعمار اليمن
آخر تحديث: 2015/4/20 الساعة 19:07 (مكة المكرمة) الموافق 1436/7/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/4/20 الساعة 19:07 (مكة المكرمة) الموافق 1436/7/2 هـ

رياض ياسين يكشف وعودا خليجية بإعادة إعمار اليمن

ياسين خلال مشاركته بالكويت في مؤتمر اقتصادي لجامعة الدول العربية بحضور تركيا (غيتي/الفرنسية)
ياسين خلال مشاركته بالكويت في مؤتمر اقتصادي لجامعة الدول العربية بحضور تركيا (غيتي/الفرنسية)

كشف وزير الخارجية اليمني رياض ياسين عن تلقي حكومة بلاده وعودا من دول مجلس التعاون الخليجي وعلى رأسها السعودية بشأن إعادة إعمار اليمن بعد انتهاء عاصفة الحزم, وأكد رفض بلاده أي وساطة إيرانية لإنهاء الأزمة.

وقال ياسين في مؤتمر صحفي في الكويت التي يزورها منذ أمس للمشاركة في مؤتمر اقتصادي، إن مشروع إعادة إعمار اليمن ضخم، وإن دولا أخرى غير بلدان الخليج ستنخرط في المشروع عندما تستقر الأوضاع في بلاده. 

ولفت إلى أنه خلال لقائه بالمسؤولين في الكويت تلقى وعودا بالمساهمة في إعادة إعمار اليمن وتنميته.

وقال ياسين إن عملية عاصفة الحزم التي بدأت يوم 26 من الشهر الماضي باستهداف مواقع لجماعة الحوثي والرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح، كانت أمرا اضطراريا بهدف إنقاذ اليمن وشعبه من الانزلاق بالبلاد إلى ما لا يحمد عقباه.

وأوضح "نلاحق مليشيات تغير واقع البلاد بسرعة غير عادية حيث تتلهف لأكبر تدمير وللقصف الوحشي للعديد من المناطق دون مراعاة لاكتظاظ هذه المناطق بالسكان وبالتالي قتل الكثير من الأبرياء".

وأضاف أن مليشيا الحوثي تحاول أن تخلق الكثير من المشاكل بحيث تضرب بشكل عشوائي مناطق سكنية ليتم توجيه الاتهامات لعاصفة الحزم لتجيش الجماهير اليمنية ضد هذه العملية.

إحدى ضربات عاصفة الحزم تستهدف موقعا للحوثيين في عدن (ناشطون)

وأشار إلى أنه "رغم كل هذه المحاولات من قبل الحوثيين فإن معظم الشعب اليمني لا يزال يتفهم ضرورة عملية عاصفة الحزم التي تحظى بتأييد عربي وإسلامي وعالمي إلى جانب الشرعية اليمنية".

وشبه التضامن الدولي الحالي مع اليمن بما حدث مع الكويت من تضامن جراء الغزو العراقي لها عام 1990.

الوساطة الإيرانية
وعن موقف اليمن من الوساطة الإيرانية لوقف الاقتتال، أكد ياسين رفض بلاده أي وساطة من إيران لحل النزاع في بلاده.

وأضاف أن طهران تورطت في الشأن اليمني لتصبح جزءا كبيرا من الأزمة اليمنية ولا يجوز لمن يعتبر نفسه طرفا أن يكون وسيطا.

وعن ما يتوجب على الحوثيين القيام به لوقف عاصفة الحزم، بيّن ياسين أنه على الحوثيين والرئيس المخلوع تنفيذ قرارات مجلس الأمن الأخيرة والعودة إلى معاقلهم كمدنيين وأن يسلموا الأسلحة التي استولوا عليها من مخازن الجيش اليمني، وبعدها يتم الحديث عن حوار وحلول سياسية.

المصدر : الجزيرة

التعليقات