أعلنت الشرطة الإسرائيلية اعتقال شاب يهودي طعن عاملا عربيا بالسكين اليوم في مدينة هرتسيليا (شمال تل أبيب) مما أدى إلى إصابته بجروح طفيفة، وذكرت أن الشاب هتف "الموت للعرب" أثناء شروعه في الطعن.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية لوبا السمري إن الشرطة تمكنت من الوصول إلى المشتبه في طعنه الشاب العربي وتبين أنه من الوسط اليهودي من سكان المدينة و"يتحدث العبرية بلكنة روسية" وتمت إحالته للتحقيق.

وأضافت أنه تم طعن العامل العربي في كتفه بسكين وكان المشتبه فيه يهتف الموت للعرب، مشيرة إلى إصابة العامل "بجروح على ما يبدو طفيفة أحيل على أثرها للعلاج بالمستشفى".

والعامل الذي تعرض للطعن من بلدة كفرمندا قرب مدينة الناصرة (شمال) يعمل بالنظافة في مشروع تحسين هيئة المدينة.

ومنذ الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة الصيف الماضي، ازدادت الهجمات بين الفلسطينيين والإسرائيليين، كان آخرها قبل عشرة أيام عندما طعن فلسطيني جنديين إسرائيليين شمال الضفة الغربية مما أدى إلى إصابة أحدهما بجروح خطرة قبل مقتله.

المصدر : وكالات