قتل مسلحان يعتقد أنهما من تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب بهجوم لطائرة بدون طيار أميركية في محافظة شبوة بجنوب اليمن.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر قبلي أن الغارة التي وقعت مساء أمس الخميس استهدفت عربة كانت تسير في حبان جنوب عتق كبرى مدن محافظة شبوة، مما أدى إلى مقتل عنصرين من تنظيم القاعدة كانا على متنها.

وتأتي هذه الغارة بعد ثلاثة أيام من إقرار التنظيم بمقتل أحد قادته اسمه إبراهيم الربيش بغارة شنتها طائرة أميركية بدون طيار بالقرب من المكلا كبرى مدن محافظة حضرموت بجنوب شرق اليمن.

وتؤكد الولايات المتحدة عزمها على مواصلة محاربة تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب الذي فرض سيطرته على عدة مناطق مستغلا المواجهات المسلحة بالبلاد بعد سيطرة الحوثيين على العاصمة صنعاء وشنهم هجوما على عدن وتدخل تحالف عربي تقوده السعودية لإعادة الشرعية بالبلاد.

وقد سيطر التنظيم أمس على مطار في المكلا مركز محافظة حضرموت بجنوب شرق اليمن، كما استولى مسلحون قبليون تابعون له على جزء من  ميناء ضبة النفطي أهم موانئ المحافظة ذاتها.

وفي الثاني من أبريل/نيسان هاجم مقاتلو التنظيم المكلا وسيطروا على الأحياء الرئيسية فيها وأطلقوا سراح أكثر من ثلاثمائة معتقل بينهم أحد قادة التنظيم.

المصدر : الفرنسية