قالت مصادر أمنية للجزيرة إن تنظيم الدولة الإسلامية سيطر على مباني في وسط مدينة الرمادي التابعة لمحافظة الأنبار غرب بغداد، وبثّ التنظيم تسجيلا مصورا لما قال إنه هجوم من مقاتليه على مصفاة بيجي بشمال البلاد وسيطرتهم على أجزاء واسعة منها خلال الأيام الماضية.

وذكرت مصادر للجزيرة أن تنظيم الدولة تمكن من السيطرة خلال المعارك التي دارت اليوم الجمعة على حيي الشركة والصناعة وجامع صدام الكبير على مقربة من المجمع الحكومي الذي يضم مباني المحافظة ومجلس المحافظة وقيادة الشرطة وسط الرمادي.

في المقابل قال العميد عبد الأمير الخزرجي، نائب قائد الفرقة الذهبية (جهاز مكافحة الإرهاب التابع لوزارة الدفاع) في محافظة الأنبار إن طيران التحالف الدولي بالتنسيق مع القوات العراقية قصف اليوم الجمعة أهدافا ومواقع حيوية لتنظيم الدولة في البوغانم والبومحل والبوسودة والبوفراج بالرمادي، أسفرت عن مقتل 43 عنصرًا من التنظيم.

وأوضح الخزرجي أن القصف جاء لإيقاف تمدد عناصر تنظيم الدولة نحو مركز مدينة الرمادي والجانب الشرقي منها.

وكانت القوات العراقية قد بدأت في الثامن من الشهر الجاري، حملة عسكرية لاستعادة محافظة الأنبار من تنظيم الدولة، وهي محافظة صحراوية شاسعة لها حدود مع سوريا والأردن والسعودية.

القوات العراقية ومسلحو تنظيم الدولة يتبادلون ادعاء السيطرة على مصفاة بيجي (الجزيرة)

مصفاة بيجي
من جانب آخر كشفت مصادر للجزيرة عن اشتباكات عنيفة تدور في منطقة المزرعة جنوب بيجي بعد تصدي مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية لأرتال من القوات الحكومية تحاول التقدم شمالا نحو المصفاة.

وبث تنظيم الدولة إصدارا مرئيا يوثّق ما قال إنه هجوم من مقاتليه على مصفاة بيجي وسيطرتهم على أجزاء واسعة منها خلال الأيام الماضية.

غير أن المتحدث باسم وزارة الداخلية العراقية العميد سعد معن نفى للجزيرة أن يكون تنظيم الدولة قد حقق أي تقدم بمصفاة بيجي، وأكد أن القوات العراقية تسيطر على نحو 90% من المصفاة وهي بصدد العمل على السيطرة على المساحة الباقية خلال "الساعات القادمة".
 
بدوره أكد المتحدث باسم جهاز مكافحة الإرهاب (قوات النخبة العراقية) صباح النعمان، أن قوات كبيرة من جهاز مكافحة الإرهاب (التابعة لرئاسة الوزراء) والشرطة الاتحادية (التابعة لوزارة الداخلية) وصلت اليوم الجمعة إلى مصفاة بيجي لمساعدة القوات الأمنية العراقية التي تقاتل في المصفاة منذ أيام لمنع تقدم مسلحي تنظيم الدولة.

وأوضح أن طيران الجيش العراقي كثف طلعاته في المنطقة ويقوم بقصف أهداف محددة لتنظيم الدولة، وأكد أن قوات مكافحة الإرهاب قتلت عشرات العناصر من التنظيم.

وأقدم مسلحو تنظيم الدولة أمس الخميس، على إشعال النيران بخزانات للنفط الخام في مصفاة بيجي، إحدى أكبر مصافي تكرير النفط في العراق، ولا تزال الحرائق مستمرة فيها اليوم الجمعة.

المصدر : الجزيرة + وكالات