السفير السعودي بواشنطن يرحب بقرار مجلس الأمن بشأن اليمن
آخر تحديث: 2015/4/15 الساعة 20:07 (مكة المكرمة) الموافق 1436/6/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2015/4/15 الساعة 20:07 (مكة المكرمة) الموافق 1436/6/26 هـ

السفير السعودي بواشنطن يرحب بقرار مجلس الأمن بشأن اليمن

الجبير: نركز حاليا على الوضع الإنساني في اليمن (الجزيرة)
الجبير: نركز حاليا على الوضع الإنساني في اليمن (الجزيرة)

أعرب السفير السعودي لدى الولايات المتحدة عادل الجبير عن رضا بلاده عن قرار مجلس الأمن الأخير بشأن اليمن، معتبرا أنه انتصار للشعب اليمني وحكومته الشرعية، مشيرا إلى أن عاصفة الحزم جاءت تلبية لطلب الحكومة الشرعية بهدف منع جماعة "متحالفة مع حزب الله وإيران" من السيطرة على اليمن.

وقال الجبير في مؤتمر صحفي بواشنطن "نحن راضون عن قرار مجلس الأمن الأخير ونراه انتصارا لليمن وللشعب اليمني والحكومة الشرعية هناك"، كما اعتبر أن القرار يبعث برسالة واضحة للرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح وجماعة الحوثي بأن العالم كله موحد في إدانته للأعمال التي قاموا بها عبر محاولتهم فرض إرادتهم على اليمن بالقوة وتقسيم اليمن.

كما رأى في القرار تأكيدا على الخطوات التي قام بها المجتمع الدولي وتحالف عاصفة الحزم عبر شن الغارات من أجل حماية الشعب اليمني من أن تسيطر عليه مجموعة عسكرية متحالفة مع حزب الله اللبناني وإيران، حسب تعبيره.

وفيما يتعلق بإمدادات السلاح للحوثيين، قال الجبير إن قرار مجلس الأمن يمنع إيصال السلاح لقوات صالح والحوثيين، مما يجعل أي محاولة لإيصال السلاح إليهم انتهاكا لقرار أممي ويعرض صاحبها للعقوبات.

وأضاف "نعلم أن إيران أمدت الحوثيين بالسلاح في الماضي"، وتابع أن هناك تقارير تفيد بأن إيران تحاول إمدادهم بالسلاح، لكنه لا يستطيع التأكيد بشأن قدرتها على ذلك لأن المطارات والموانئ تخضع لمراقبة تحالف عاصفة الحزم.

وأوضح السفير السعودي أن بلاده تركز حاليا على الوضع الإنساني في اليمن، حيث تعمل حاليا مع المنظمات الإنسانية الدولية لتسهيل جهودها الرامية إلى جلب المساعدة التي يحتاجها الشعب اليمني، وأضاف "بدأنا نشاهد تدفق مساعداتها جوا وبحرا".

بحاح يؤدي القسم نائبا للرئيس اليمني في السفارة اليمنية بالرياض قبل يومين (الجزيرة)

تشجيع الحوار
وعلى الصعيد السياسي، قال الجبير إن بلاده تعمل على تحريك اليمن من وضعه للمضي به إلى موقع أفضل، وإنها تأمل أن تجتمع المكونات اليمنية وتتفق بناء على مخرجات الحوار الوطني والمبادرة الخليجية، كما أعلن ترحيب بلاده بالخطوة التي أعلن فيها الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي مؤخرا تعيين خالد بحاح نائبا له، معتبرا أنها "خطوة للأمام".

ورأى السفير السعودي أن المفاوضات شأن يمني بحت هدفها نقل اليمن إلى مرحلة أفضل، مضيفا "ولا دور لإيران في هذا الشأن".

وأكد الجبير أن السعودية ليست لها طموحات خارج حدودها سواء في اليمن أو غيرها، وأنها تريد أن يعود الاستقرار لليمن، مشيرا إلى أن عدم الاستقرار هناك يؤثر سلبا على السعودية نظرا لوجود حدود مشتركة طويلة وعلاقات تاريخية واجتماعية بين البلدين.

وردا على سؤال أحد الصحفيين، رفض الجبير أن تكون عملية عاصفة الحزم حربا بالإنابة مع إيران، وقال إنها حملة ضرورية جاءت تلبية لطلب الحكومة الشرعية بهدف منع "جماعة راديكالية متحالفة مع حزب الله وإيران" من السيطرة على البلاد، وأضاف أنه ليست هناك حدود لليمن مع إيران فلا ينبغي أن يدعم الإيرانيون جماعة معينة هناك.

المصدر : الجزيرة

التعليقات