قتل عشرة أشخاص وأصيب 19 آخرون في تفجير سيارتين مفخختين غربي وجنوبي العاصمة بغداد، بعد يوم من تفجيرات مماثلة خلفت عشرات القتلى والجرحى.

وقالت مصادر أمنية إن الانفجار الأول وقع في بلدة المحمودية جنوب بغداد، حيث انفجرت سيارة كانت متوقفة قرب سوق شعبي مما أسفر عن مصرع ستة أشخاص وجرح 13.

ووقع الانفجار الثاني قرب مستشفى اليرموك غربي بغداد داخل مرأب للسيارات، وأدى لمقتل أربعة وإصابة ستة آخرين.

يأتي هذان التفجيران بعد يوم من تفجيرات مماثلة في بغداد خلفت عشرة قتلى و24 جريحا بينهم طلاب.

ويقول المسؤولون العراقيون إن جماعات مرتبطة بـ تنظيم الدولة الإسلامية تقف وراء تلك الهجمات، وتبنى عناصر من هذه الجماعات بالفعل مسؤوليتهم عن أغلبها.

وزاد خطر مسلحي تنظيم الدولة وقوتهم الهجومية بعد سيطرتهم على مساحات واسعة شمال وغربي  العراق صيف العام الماضي، وإعلانهم دولة الخلافة عليها إلى جانب أراضٍ يسيطرون عليها في سوريا.

ويشن العراق منذ أيام حملة عسكرية واسعة النطاق لاستعادة المناطق التي يسيطر عليها تنظيم الدولة في الأنبار غربي البلاد بعد طرد المسلحين من تكريت مركز محافظة صلاح الدين.

المصدر : الجزيرة + وكالات