قال مراسل الجزيرة في لبنان إن القيادي في جماعة الحوثي محمد عبد الملك الشامي دفن بجوار ضريح القائد العسكري السابق في حزب الله اللبناني عماد مغنية في مقبرة الحزب بالعاصمة اللبنانية بيروت.

وتوفي الشامي في طهران متأثرا بجروح أصيب بها في تفجير مسجد في العاصمة اليمنية صنعاء الشهر الماضي.

واستهدف تفجيران مسجدين لجماعة الحوثيين في صنعاء الشهر الماضي، وقالت الجماعة وقتها إن ما لا يقل عن 137 شخصا قتلوا في تفجير مسجدي بدر والحشوش أثناء صلاة الجمعة.

وكان من بين القتلى -إضافة إلى الشامي- المرجع البارز لجماعة الحوثي المرتضى المحطوري، كما أصيب القياديان في الجماعة طه المتوكل وخالد المداني إصابات بالغة.

المصدر : الجزيرة