كثفت طائرات عاصفة الحزم غاراتها على المواقع التابعة لجماعة الحوثي والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح في العاصمة صنعاء ومحيطها فجر اليوم، وكذلك في صعدة (معقل الحوثيين) وعمران بشمال البلاد. في غضون ذلك وصلت إلى صنعاء طائرتان محملتان بالمساعدات الطبية.

واستهدفت طائرات التحالف معسكر الحفا التابعَ لقوات الحرس الجمهوري الموالية لصالح بشرقي العاصمة. وأظهرت صور لحظات القصف وارتفاع سحب دخان وسط حالة فزع بين المدنيين.

وفي صنعاء أيضا، أغارت طائرات التحالف على معسكر موالٍ لصالح في منطقة صَمَع في أرحَب يحتوي على عتاد وأسلحة ضخمة.

كما استهدفت غارات عنيفة خزانات للوقود بالمحطة الكهربائية ومحطة الغاز, وقيادةَ معسكر الصيفي، وكلها في محيط مدينة صعدة شمالي البلاد.

وفي هذه الأثناء، أكد مراسل الجزيرة نت أن قوات تحالف عاصفة الحزم قامت بإنزال جوي لذخائر وأسلحة للمقاومة الشعبية بمدينة البريقة بمحافظة عدن، كما ذكر مراسل الجزيرة في عدن أن القصف الجوي والبحري استهدف الحوثيين وقوات صالح بالمعلا وخور مكسر بمدينة عدن.

وتحدث مراسل الجزيرة عن غارات على معسكري الجرباء وعبود التابعين للحوثيين وحلفائهم في الضالع (جنوب البلاد). 

video

مساعدات طبية
وفي تطور بالجانب الإنساني، هبطت أمس طائرتان في صنعاء تحملان مساعدات طبية، تتبع إحداهما اللجنة الدولية للصليب الأحمر والثانية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف).

وطالبت الأمم المتحدة أمس بـ "هدنة إنسانية فورية لبضع ساعات" بشكل يومي في اليمن للسماح بنقل مزيد من المساعدات إلى البلاد حيث قالت إن الوضع "يتدهور ساعة بعد ساعة".

وقال برنامج الأغذية العالمي من جانبه إن 12 مليون إنسان يعانون من فقدان الأمن الغذائي في اليمن.

وتسببت الأزمة الأخيرة باليمن وفق الأمم المتحدة بنزوح أكثر من مائة ألف شخص بالداخل، في حين أن 330 ألفا كانوا قد نزحوا بسبب أعمال العنف قبل الأزمة الحالية. وتمكن آلاف آخرون من المغادرة.

وقالت المتحدثة باسم الصليب الأحمر باليمن ماري كلير فغالي إن طائرة اللجنة الدولية للصليب الأحمر محملة بـ16 طنا من المساعدات الطبية" تشمل "أدوية ومعدات جراحية".

وأضافت أنه من المفترض أن تصل طائرة ثانية تحمل 32 طنا من المساعدات الطبية اليوم السبت، ومولدات كهربائية ومعدات لتنقية المياه مخصصة لمستشفيات صنعاء.

كما بلغت حمولة طائرة يونيسف إلى مطار صنعاء 16 طنا من المساعدات الطبية، وفق ما أفاد المتحدث باسم يونيسيف محمد الأسعدي.

وأوضح الأسعدي أن الشحنة تتضمن أدوية ومضادات حيوية ومستلزمات الإسعافات الأولية.

وكانت اللجنة الدولية للصليب الأحمر قد أوصلت الأربعاء الماضي سفينة إلى عدن (جنوب البلاد) محملة بالمساعدات الطبية، كما وصل على متن السفينة فريق طبي من خمسة عاملين بمنظمة أطباء بلا حدود.

وفي اليوم ذاته، نقلت منظمة أطباء بلا حدود طنين ونصف طن من المعدات الطبية لعدن، في خطوة هي الأولى من نوعها منذ بدء القصف الجوي بقيادة السعودية ضد الحوثيين يوم 26 من مارس/آذار الماضي.

المصدر : الجزيرة + وكالات