بحث رئيس الوزراء وزير الداخلية القطري الشيخ عبد الله بن ناصر آل ثاني مع نظيره الجزائري عبد المالك سلال، عددا من الملفات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

وناقش الجانبان سبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين ودعمها، لا سيما في المجالات الاقتصادية.

وشهد رئيس الوزراء القطري ونظيره الجزائري توقيع مذكرة تفاهم في مجال الاستثمار العقاري السياحي بين شركة الديار القطرية والوكالة الوطنية لتنمية السياحة في الجزائر.

وكان المسؤول القطري قد وصل إلى الجزائر أمس الأحد في زيارة تستمر ثلاثة أيام بدعوة من نظيره الجزائري.

ولدى وصوله إلى الأراضي الجزائرية، قال الشيخ عبد الله بن ناصر إن زيارته تعكس الحرص على دعم علاقات التعاون وتطويرها بما يترجم توجيهات قادة البلدين.

وكان بيان للحكومة الجزائرية أكد السبت أن الزيارة تأتي "في إطار الحوار السياسي الذي يقيمه البلدان على أعلى المستويات"، مشيرا إلى أن المباحثات ستتناول تطور العلاقات الثنائية في بعديها السياسي والاقتصادي.

المصدر : الجزيرة + وكالات