أصيب خمسة إسرائيليين -من بينهم أربعة من جنود حرس الحدود- عندما صدم فلسطيني بسيارته مجموعة منهم كانوا ينتظرون في محطة للقطار الخفيف (ترام) في القدس المحتلة صباح اليوم الجمعة.

وقالت الشرطة الإسرائيلية إن منفذ العملية دهس مجموعة من أفراد جنود حرس الحدود ثم ترجل من سيارته وحاول طعن من يستطيع منهم، قبل أن يقوم رجال حراسة في محطة القطار بمطاردته وإطلاق النار عليه مما أدى إلى إصابته واعتقاله.

وقال مراسل الجزيرة بالقدس إلياس كرام إن منفذ الهجوم ينحدر من حي رأس العمود، ووصف إصابته بالصعبة، وأكدت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أن اثنين من الجرحى الإسرائيليين إصابتهما خطيرة.

ونفذت العملية قرب مقر حرس الحدود الإسرائيلي الواقع على خط التماس بين القدس الغربية والشطر الشرقي للمدينة المحتلة.

وكان الشارع نفسه شهد عمليتي دهس نفذها فلسطينيان نهاية العام الماضي أدتا إلى مقتل وإصابة عدد من الإسرائيليين، كما شهدت القدس في الأشهر الأخيرة عمليات طعن ودهس متكررة أدت إلى مقتل وإصابة عشرات الإسرائيليين.

وجاء حادث اليوم في ظل استنفار أمني إسرائيلي يرافق الاحتفال بما يسمى عيد المساخر عند اليهود في مدينة القدس المحتلة وضواحيها.

المصدر : الجزيرة + وكالات