أفاد مراسل الجزيرة نقلا عن مصادر مقربة من تنظيم الدولة الإسلامية بمقتل 14 على الأقل من جنود النظام السوري في حقل شاعر للغاز شرقي مدينة حمص.

وقالت المصادر إن مسلحي التنظيم نصبوا كمينا للجنود أثناء محاولتهم الانسحاب من معركة تخوضها قوات النظام لاستعادة آبار للغاز سيطر عليها التنظيم أمس.

وأضافت المصادر أن اشتباكات عنيفة درات في جبل شاعر أجبر بعدها جنود النظام على الانسحاب إلى شركة الغاز، حيث طاردهم مقاتلو تنظيم الدولة بالقذائف المدفعية والهاون.

وقبل أيام، أفاد المكتب الإعلامي لما يعرف بولاية حمص التابعُ للتنظيم بأن مقاتليه اقتحموا مقر شركة آراك للغاز في منطقة جزل القريبة من طريق تدمر-حمص الدولي، حيث قتلوا عددا من جنود النظام.

كما أعلن التنظيم سيطرته على أربعة مواقع عسكرية للنظام قرب قرية المخرم (شرقي مدينة حمص)، وقَتل أكثر من عشرة جنود، واستولى على ذخيرة وآليات عسكرية.

المصدر : الجزيرة