قالت مصادر للجزيرة إن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي أصدر اليوم قرارا أقال بموجبه أحمد علي عبد الله صالح -نجل الرئيس اليمني المخلوع- من منصبه سفيرا لليمن لدى دولة الإمارات العربية المتحدة.

وفي وقت سابق، علمت الجزيرة أن أحمد علي عبد الله صالح زار الرياض قبيل بدء عملية عاصفة الحزم التي تقودها السعودية لتقديم بعض المطالب مقابل فض التحالف بين والده وجماعة الحوثي، لكن السعودية رفضت تلك المطالب.

واجتمع نجل صالح مع وزير الدفاع السعودي الأمير محمد بن سلمان الذي اكتفى باستقباله في مطار الرياض.

وعلمت الجزيرة أنه خلال اللقاء قدّم أحمد مجموعة من المطالب والشروط مقابل فض التحالف مع الحوثيين.

ومن بين تلك المطالب دعم وضعه السياسي في اليمن ليصبح هو الرئيس القادم، ووقف الملاحقات الدولية لوالده ووقف تجميد أمواله.

وقد رفض وزير الدفاع السعودي هذه المطالب جملة وتفصيلا وأنهى اللقاء.

المصدر : الجزيرة