شغور مقعد سوريا بالقمة العربية ولا تمثيل للمعارضة
آخر تحديث: 2015/3/28 الساعة 15:20 (مكة المكرمة) الموافق 1436/6/8 هـ
اغلاق
خبر عاجل :وزير الخارجية القطري: هناك دول مستعدة لاستخدام شتى الوسائل لتخويف الدول الصغرى
آخر تحديث: 2015/3/28 الساعة 15:20 (مكة المكرمة) الموافق 1436/6/8 هـ

شغور مقعد سوريا بالقمة العربية ولا تمثيل للمعارضة

المقعد السوري بدا شاغرا وعليه العلم المعتمد من قبل النظام (الجزيرة)
المقعد السوري بدا شاغرا وعليه العلم المعتمد من قبل النظام (الجزيرة)

أفادت مصادر إعلامية أن المقعد السوري كان هو المقعد الوحيد الشاغر في القمة العربية التي انطلقت أعمالها اليوم السبت في مدينة شرم الشيخ في مصر، كما أفاد مصدر في الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية أنه لم توجه له دعوة لحضور القمة.

وأفادت وكالة الأناضول أنه لم يجلس أحد على مقعد سوريا، مثلما كان عليه الأمر في قمة الكويت 2014، بينما تم رفع العلم السوري ذي النجمتين (المعتمد من قبل النظام) بجوار المقعد الخالي، وبين أعلام الدول العربية المشاركة في القاعة الرئيسية التي انطلقت فيها الجلسة الافتتاحية للقمة.

وكان وزراء الخارجية العرب قد اتخذوا قرارًا في شهر نوفمبر/تشرين الثاني 2011 بتجميد عضوية سوريا، وذلك "بسبب ممارسات النظام السوري بحق شعبه".

وفي قمة الدوحة في مارس/آذار 2013، جلس معاذ الخطيب الرئيس الأسبق للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية على مقعد بلاده في القمة، وألقى كلمة أمام القادة ورؤساء وفود الدول العربية، ورُفع علم "الثورة" ذو النجمات الثلاث داخل القاعة الرئيسية للمؤتمر.

أما في قمة الكويت في مارس/آذار 2014، فلم يجلس أحمد الجربا رئيس الائتلاف وقتئذ على المقعد، واكتفى بإلقاء كلمة فيها، بينما رفع العلم السوري ذو النجمتين في القاعة.

وكان هيثم المالح، رئيس اللجنة القانونية للائتلاف السوري المعارض، قال في تصريح لوكالة الأناضول أمس الجمعة، إن الائتلاف لن يحضر قمة "شرم الشيخ" أو حتى يلقي كلمة فيها، وذلك بسبب عدم توجيه دعوة إليه للمشاركة فيها.

واعتبر المالح عدم توجيه الدعوة للائتلاف لحضور قمة شرم الشيخ "غير صحيح وغير قانوني، ويتعارض مع مقررات الجامعة ويصب في مصلحة بشار الأسد".

المصدر : وكالة الأناضول

التعليقات