سقط قتلى من جماعة الحوثي في اشتباكات مع مسلحين قبليين وقوات موالية للرئيس عبد ربه منصور هادي في محافظات عدن وأبين ومأرب، بينما أفاد مراسل الجزيرة بأن قوات موالية للحوثيين والرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح قصفت مناطق سكنية في محافظة لحج.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصدر محلي قوله إن 21 مسلحا حوثيا قتلوا اليوم الجمعة في كمين نصبه مسلحون قبليون في قرية الوهط شمال مدينة عدن، وقال المصدر إن الكمين استهدف مركبات كانت تقل حوثيين قادمين من صنعاء.

وأفادت الوكالة نقلا عن مصدر أمني بأن المعارك الدائرة في عدن أدت إلى مقتل ثمانية أشخاص بينهم خمسة من الحوثيين.

وقال الصحفي زيد السلامي من عدن في اتصال هاتفي مع الجزيرة إن هناك هدوءا حذرا في المدينة تتخلله اشتباكات في منطقة دار سعد بالجهة الشمالية وفي منطقة خور مكسر، مشيرا إلى حالة من الخوف في الشوارع من احتمال وجود بعض العناصر التابعة للرئيس المخلوع صالح تعمل على "نشر الفوضى".

وقال السلامي إن اللجان الشعبية الموالية لهادي تسيطر على عدن بينما يتمركز مقاتلون حوثيون وقوات موالية لصالح قرب مطار المدينة وفي منطقة دار سعد، وأضاف أن هناك مخاوف من انتشار السلاح في عدن بسبب نهب أسلحة في معسكر جبل حديد بعد انسحاب القوات الموالية لصالح من الموقع.

وفي وقت سابق أعلنت اللجان الشعبية الجنوبية الموالية للرئيس هادي في عدن حظر التجول ليلا، بدءا من الجمعة وحتى إشعار آخر. وأرجعت سبب الحظر، إلى المواجهات مع مسلحي جماعة الحوثي في بعض أحياء المدينة منذ الأربعاء الماضي.

اللجان الشعبية أعلنت حظر التجول ليلا في عدن (الفرنسية)

قصف في لحج
وأفاد مراسل الجزيرة بأن قوات الأمن الخاصة الموالية للحوثيين وصالح قصفت مناطق سكنية في لحج جنوبي غربي اليمن.

وقال الصحفي صادق الرتيبي من لحج في اتصال مع الجزيرة إن خمسة مدنيين قتلوا في القصف الذي استهدف اليوم منطقة صبر، وتركز أمس في حي السياحة على أطراف مدينة الحوطة مركز المحافظة، مشيرا إلى موجة نزوح من المنطقة.

وقال الرتيبي إن أكثر من عشرين مسلحا حوثيا قتلوا في معارك مع اللجان الشعبية بمنطقة صبر، لكن المسلحين الحوثيين والقوات الموالية لصالح سارعوا إلى تعزيز وجودهم في المنطقة.

وأوضح أن قوات صالح تحاصر مدينة الحوطة وأن المدينة بلا ماء أو كهرباء منذ ثلاثة أيام، وأضاف أن شابين قتلا في المدينة بإطلاق نار عشوائي من قبل تلك القوات التي تطارد أفراد اللجان الشعبية.

معارك في أبين
وذكرت وكالة الأناضول أن قوات موالية لصالح مع مسلحين حوثيين تقدمت اليوم الجمعة في مدينة لودر في طريقها إلى زنجبار كبرى مدن محافظة أبين جنوبي البلاد.

وكانت هذه القوات قد اشتبكت مع مسلحين قبليين على مشارف لودر وسقط قتلى وجرحى من الجانبين -وفق ما نقلته الأناضول عن شهود عيان- لكن الحوثيين تمكنوا من السيطرة على المدينة وبدؤوا التقدم نحو زنجبار لبسط سيطرتهم على المحافظة.

وفي جبهة أخرى، أفاد مراسل الجزيرة بأن ثمانية قتلى من الحوثيين سقطوا في منطقة قانية التابعة لمحافظة مأرب (شرق صنعاء) خلال مواجهات مع القبائل، واستطاع مسلحو القبائل السيطرة على مواقع للحوثيين في المنطقة.

ووقعت اشتباكات بين الحوثيين والقطاع البحري للواء 35 مدرع بميناء المخاء (جنوبي غربي اليمن).

المصدر : الجزيرة + وكالات