اعتبرت جماعة الحوثي أن الضربات الجوية على مواقع للجماعة وللقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، التي تشارك فيها عشر دول عربية بقيادة السعودية، أنها تمثل عدوانا على اليمن، محذرة من أنها ستجر المنطقة إلى "حرب واسعة".

وقال محمد البخيتي القيادي بجماعة الحوثي، اليوم الخميس، إن هناك عدوانا على اليمن "وسنواجهه بكل شجاعة" معتبرا أن العمليات العسكرية ستجر المنطقة إلى "حرب واسعة".

وأضاف البخيتي في تصريحات للجزيرة أن الشعب اليمني شعب "حر" وسيواجه "المعتدين" متوعدا الحكومة السعودية والحكومات الخليجية بأنهم "سيندمون على الاعتداء على اليمن".

كما نقلت مواقع يمنية محلية عن القيادي بجماعة الحوثي علي القحوم قوله إن "الشعب اليمني لن يقف مكتوف اليدين أمام العدوان السعودي عليه" وإنه سيتحرك للرد على العدوان السعودي بكل الخيارات المتاحة، مشيرا إلى أن دماء الشعب ليست رخيصة.

وفي سياق آخر، ذكرت قناة المسيرة التلفزيونية التي يديرها الحوثيون أن الضربات الجوية التي بدأت فجر اليوم استهدفت منطقة سكنية شمال العاصمة صنعاء، مما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والمصابين، ووجهت القناة نداء عاجلا للكوادر الطبية بالتوجه للمستشفيات في صنعاء.

وأعلنت السعودية الخميس أن كلا من مصر والمغرب والأردن والسودان وباكستان تطوعت للمشاركة في عملية "عاصفة الحزم" العسكرية ضد الحوثيين باليمن، بالإضافة إلى دول مجلس التعاون الخليجي (السعودية والبحرين والإمارات والكويت وقطر) باستثناء عُمان.

وقالت السعودية والإمارات والكويت والبحرين وقطر في بيان مشترك إنها قررت التحرك لحماية اليمن مما وصفته بعدوان المليشيات الحوثية المدعومة من إيران، حيث جاء التحرك بعد أن تقدم الحوثيون المدعومون من قوات موالية للرئيس المخلوع نحو عدن.

المصدر : الجزيرة,الصحافة اليمنية,رويترز