أكد وزير الخارجية اليمني المكلف رياض ياسين وجود إجماع عربي على التنسيق لبحث التدخل العاجل في اليمن.

وقال ياسين في حديث للجزيرة إن المقاومة لا تزال مستمرة، داعيا اليمنيين إلى الصمود في وجه الحوثيين، واعتبر أن قصف الحوثيين لمدينة عدن بالطائرات يهدف إلى قتل الرئيس عبد ربه منصور هادي، لأنهم يعتبرون أنه هو المشكلة والعائق الذي يقف في وجوههم.

وأضاف أن عدن تعيش وضعا غير طبيعي، خصوصا أنها تواجه هجوما ثلاثيا ممثلا بجماعة الحوثي والقوات الموالية للرئيس المخلوع علي عبد الله صالح مدعومين بطيارين إيرانيين، حيث تم إدخال سلاح الطيران للمعركة، وهو ما ينقلنا إلى "حرب حقيقية، وليس كما كانت حرب قبائل".

وعلى صعيد التدخل العربي وأشكاله، قال ياسين إننا طلبنا من الأشقاء العرب تدخلا عسكريا مباشرا، وقلنا إنه "يجب وقف طائرات الحوثي التي تنطلق من صنعاء والحديدة عن الإقلاع والقصف"، مشيرا إلى أن تفاصيل التدخل العسكري متروكة للخبراء في تلك الدول.

وأوضح أنه اجتمع مع الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي، ووجد لديه تفهما كاملا، وقال إنه ستتم الدعوة لاجتماع على مستوى وزراء الخارجية غدا في القاهرة.

وحول مصير الحوار الذي دعا إليه المبعوث الأممي لليمن جمال بن عمر في الدوحة، قال ياسين، إن الحوار انتهى، ولا مجال للحديث عنه، واعتبر أن بن عمر شرعن للانقلاب بانحيازه للحوثيين.

المصدر : الجزيرة