قال الجيش التركي إنه أطلق قذائف على مواقع للمدفعية السورية بالقرب من الحدود بين البلدين رداً على صاروخ للقوات السورية سقط على مقربة من وحدة عسكرية تركية، مما أسفر عن إصابة خمسة أشخاص بجروح طفيفة.

وأوضح الجيش في بيان أن الصاروخ سقط أثناء اشتباكات بين قوات النظام السوري والمعارضة المسلحة داخل الأراضي التركية وعلى بُعد مائتي متر إلى الغرب من الوحدة العسكرية بالقرب من بلدة الريحانية.

وأحدث انفجار الصاروخ حفرة كبيرة، وتسبب في انهيار سقف مبنى عسكري وإلحاق أضرار بسيارتين، بينما ذكر البيان أن خمسة مواطنين أُصيبوا بجروح طفيفة جراء تساقط زجاج النوافذ المتطاير.

وجاء في البيان أن المدفعية التركية ردت "وفق قواعد الاشتباك" بإطلاق نيرانها على موقع تابع للقوات الحكومية السورية.

وأبقت تركيا حدودها مع سوريا مفتوحة خلال الصراع المستمر منذ أربعة أعوام، لكنها أغلقت مؤقتاً عدداً من المعابر الحدودية كإجراء احترازي أمني.

وكثيراً ما تسقط صواريخ ومقذوفات داخل الأراضي التركية، مما دفع الجيش التركي إلى الرد بإطلاق النار.

وأدت هجمات بالقنابل في الريحانية عام 2013 إلى مقتل خمسين شخصاً، وألقت تركيا باللوم في تلك الهجمات على مقاتلين موالين للرئيس السوري بشار الأسد.

المصدر : أسوشيتد برس,وكالة الأناضول,رويترز